السودان : آخر الأخبار

الأخبار العاجلة - علي مدار الساعة

Recent Posts

Tags

Community

Email Notifications

Archives

September 2011 - Posts

البشير يتعهد بالصلاة في الكرمك قريباً ويتوعد عقار
البشير: تاني ما في بروتكولات ولا اتفاقات ولا خواجات

 

البطانة: هدد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير والي النيل الأزرق المقال مالك عقار بالعيش لاجئاً طوال حياته، متوعدا إياه بدرس قاس قال: إنه لن ينساه طوال حياته بعد إغلاق الحكومة الباب أمام سياسة (عفا الله عما سلف).
وتساءل البشير الذي كان يخاطب حشدا جماهيريا بمحلية البطانة ضمن برنامج المخيم السنوي أمس، عن أسباب تمرد عقار بعد انتفاء ما كانت تراه الحركة الشعبية تهميشا، وقال: (شخص والي وراكب عربية بيرقا يولول وحائز على السلطات والميزانيات والصلاحيات، ما هي أسباب تمرده؟)، وتابع: لكن الطبع يغلب التطبع، وقال(إن أنت أكرمت الكريم ملكته.. وإن أنت أكرمت اللئيم تمردا)، وأوصد البشير الباب أمام أي مفاوضات أخرى، وتابع بقوله (تاني ما في بروتكولات ولا اتفاقات ولا خواجات)، ومن يرغب فإن الباب مفتوح عبر الانتخابات.
وزاد: (أي زول يشيل بندقية ويمشي يقعد في أديس وأوربا وأمريكا تاني مفاوضات ما في).
 
من جهة أخرى أكد البشير تقدير الدولة لأهمية الثروة الحيوانية، وقال إن الحكومة وجهت بتوفير التطعيم مجانا وتوفير المياه والاهتمام بصحة الحيوان إدراكا منها لأهمية القطاع. وقال إن البطانة هي مخزن الثروة الحيوانية باعتبارها منطقة خالية من الأمراض.
 
موجهاً وزارة التقانة والجهات ذات الصلة بالبحث العلمي، بإدخال تقنية الأمطار الصناعية تفاديا لأية معوقات تواجه عمليات الزراعة.
 
وشن البشير هجوما على تبديد المنظمات للأموال باسم تعمير البطانة. وقال: (تاني سرقة باسم السودان ما في). من جانبه، قال والي القضارف كرم الله عباس إن الإنقاذ اهتمت منذ تفجرها بمنطقة البطانة، وقال: إن المخيم دليل على قيمة الإنتاج والمنتجين.
 
وكان البشير افتتح امس فور وصوله مشروعات تنموية في محلية الصباغ، تمثلت في سوق المواشي وبنك الادخار، إلى جانب منازل حكومية ووحدات تعليمية، وحضر ليلة شعرية مساء. ومن المنتظر ان يعقد لقاء نوعياً مع قيادات المؤتمر الوطني اليوم قبل ان يعود للخرطوم.
ورافق رئيس الجمهورية د. نافع علي نافع مساعد رئيس الجمهورية، د. قطبي المهدي رئيس هيئة تنمية البطانة، ووزير الثروة الحيوانية، والفريق اول ركن بكري حسن صالح وزير رئاسة الجمهورية، وكان في استقبال البشير والي كسلا القضارف وأعضاء حكومتهما.
الرئيس السودانى متمسك بمحاربة المارقين في النيل الازرق وكردفان
الرئيس السوداني عمر البشير

 

الخرطوم 28 سبتمبر 2011 — تعهد الرئيس السوداني؛ عمر البشير، بعدم التفريط في مصلحة الوطن العليا، قائلاً "لا مساومة في أمن المواطن".، وشدد على عدم التهاون مع أي "خائن مارق"، وحث أبناء النيل الأزرق وجنوب كردفان على عدم الانخداع بـ"المارقين".

وقال البشير لدى مخاطبته امس، احتفال تخريج دورتي الدفاع الوطني رقم (23) والحرب العليا رقم (11)، إنه "لا تهاون مع خائن مارق لأن السودان تحرسه أياد قوية ونفوس أبية وجيش لا يعرف التراجع والانهزام".

وأضاف الرئيس البشير: "نقول لأبنائنا في جنوب كردفان والنيل الأزرق نحن لم نتراجع خطوة عن الترتيبات الأمنية بل نفتح الباب على مصراعيه لكل عائد يريد أن يشارك في البناء والنماء".

"ودعا البشير، أبناء الولايتين إلى العودة للبناء والنماء بوضع السلاح فوراً، وقال: "نحن لا نقر بجيشين في بلد واحد"، مؤكداً أن الدستور والممارسة السياسية تنص على عدم قيام جيوش للأحزاب السياسية، بجانب الإقرار بنتائج الانتخابات والإجراءات التي تمت، إضافة إلى إكمال المشورة الشعبية، حسب اتفاقية السلام.

وقال إنه رغم عدم وجود نص في اتفاقية السلام الشامل يلزم الدولة باستيعاب أفراد قوات الحركة الشعبية من أبناء ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان إلا أن الدولة قررت إجراء عملية الدمج وإعادة التسريح (DDR) لأفراد الحركة الشعبية السابقين واستيعاب المؤهلين بالقوات النظامية.

وأوضح أن خطة الحكومة ماضية في ترتيب وتجهيز بيئة العمل المناسبة بكل الوحدات العسكرية لتطوير القوات المسلحة إعداداً وتأهيلاً، إيماناً بأن الشعوب تسير خلف الجيوش.

وتواجه الحكومة السودانية تمردا تقوده الحركة الشعبية في الشمال في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ شهر يونيو في الاولي وسبتمبر في الثانية وقد ادي هذا الوضع إلى تدهور في الوضع الإنساني في المنطقتين وفرار الاف من اللاجئين إلى الدول المجاور

وقالت الأمم المتحدة إن أكثر من 25 ألف شخص فروا من العنف الدائر في منطقة النيل الأزرق بالسودان هذا الشهر في ظل تصاعد المخاوف بشأن اندلاع حرب أهلية .

وقالت مفوضية اللاجئين التابعة للامم المتحدة في بيان امس " نتوقع استمرار العدد في التزايد ". وتستعد المفوضية لفرار عشرة آلاف شخص آخرين إلى أثيوبيا.

وأضافت الوكالة مشيرة إلى التقارير الأخيرة التي تفيد بوقوع مزيد من الهجمات الجوية " معظم الذين يهربون أسر تحمل متعلقاتها كما أنهم يحضرون ماشيتهم معهم ". واعتبر جيش شمال السودان مسئولا عن الهجمات الجوية السابقة حيث أنه يخوض قتالا ضد الميلشيات الموالية لحركة تحرير السودان التي تهيمن على الجنوب الذي استقل حديثا.

الوطني: عقار تسلم أكثر من (2) تريليون جنيه سخرها في اللهو وبناء القصور

عقار والحلو وعرمان

الخرطوم: خالد فرح

أكد بروفيسور الأمين دفع الله، الامين العام لديوان الحكم الاتحادي، رئيس لجنة الإسناد والتعبئة لولاية النيل الأزرق، استتباب الأمن والاستقرار بالولاية، وأوضح أن القوات المسلحة والدفاع الشعبي أديا دورهما على الوجه الأكمل بعد معارك شرسة في «باو ودندرو».

وقال دفع الله لدى مخاطبته وداع قافلة الصمود التي سيّرتها جامعة السودان المفتوحة بالتعاون مع شركات (أرو وأبو كليوة والجديان للطباعة) لمدينة الدمازين أمس، إن الحرب لم تعد تقليدية، وأن العدو تكبد خسائر كبيرة جعلته الآن لاجئاً متشرداً في دول الجوار، واستغرب دفع انكار عقار لما تسلمه من أموال من الحكومة لتنمية ولايته.

وقال: كنت مسؤولاً عن تلك الأموال، وأقولها بالصوت العالي عقار تسلم (2.8.480) تريليون جنيه، وقال إن عقار سخر هذه المبالغ في اللهو وبناء القصور وحوّلها إلى الخارج تاركاً لأهله القتل والفقر والجوع.

ووصف دفع الله، القافلة بالنوعية، وقال إنها تحتوي على (100) ألف كتاب مدرسة مقدم من شركات (أرو وأبو كليوة والجديان)، وكشف عن حاجة الولاية الماسة لهذا الدعم اللوجستي، وأضاف: (عقار ترك التعليم في النيل الازرق منهاراً والتلاميذ يفترشون الأرض ويلتحفون السماء حتى داخل الدمازين).

وتبرعت جامعة السودان المفتوحة في قافلة تسيِّرها الأسبوع المقبل بكساء تلاميذ النيل الازرق كافة، وقال د. فيصل إن الجامعة المفتوحة ستحارب الأعداء في النيل الازرق بمحاربة الجهل، وأكد قدرة الجامعة على سد حاجيات التعليم المدرسي كافة بالولاية.

 

 

سلفا كير يزور الخرطوم عقب عودته من نيويورك

سلفاكير سيصل الى الخرطوم خلال اليومين المقبلين

الخرطوم: مريم أبشر

قال عبدون أجوك، الأمين العام لحكومة الجنوب، إن الزيارة التي يعتزم رئيس حكومة الجنوب سلفا كير ميارديت القيام بها إلى السودان قائمة، لكنها ستتم بعد عودته من نيويورك خلال اليومين المقبلين، وقال أجوك لـ (الرأي العام) أمس، إن الزيارة سيتم التنسيق لها عبر الوسائل الرسمية الدبلوماسية بين الخرطوم وجوبا، ونفى أن تتم إلى الخرطوم مباشرةً من نيويورك، ووصف الزيارة بالمهمة، وأشار إلى أن الترتيب والتحضير لها يجب أن يتم بتنسيق عالٍ، ونوه إلى أن الزيارة ستفتح آفاقاً أوسع للتعاون والتنسيق بين الدولتين الجارتين.

ولم يستبعد عبدون أن تشهد الزيارة افتتاح سفارة جوبا في الخرطوم، خاصةً وان الترتيب لذلك قطع أشواطاً بعيدة، ولفت إلى أن سفارة الخرطوم في جوبا تمارس أعمالها ومهامها بصورة جيدة.

البشير ونجاد عازمان على مواجهة الضغوط الغربية
اتفقا على التنسيق الكامل في المواقف

البشير: السودان يواجه مخططات تضع العراقيل في طريق تطوره ..

نجاد يتساءل: لماذا لم نسمع عن استفتاء لتقرير المصير بأوروبا وأمريكا؟!

الخرطوم: مريم أبشر

وسط إجراءات أمنية مشددة، أنهى الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أمس، زيارة مهمة للسودان استغرقت يوماً واحداً عقد خلالها مباحثات ثنائية مع الرئيس عمر البشير استغرقت أكثر من ساعة، أعقبها بأخرى ثنائية مشتركة.


وأصدر الجانبان السوداني والإيراني في ختام المباحثات، بيانا ًمشتركاً، أكدا فيه ضرورة تطوير وتنمية العلاقات في المجالات ذات الاهتمام المشترك على أساس الاحترام المتبادل والسيادة الوطنية وفقاً للمبادئ والقواعد الدولية، وأهمية متابعة وتنفيذ الاتفاقيات المشتركة، والسعي لبحث سبل جديدة لترقيتها، خاصة المتعلقة بالنواحي الاقتصادية والتقنية، وأمّن الجانبان على عقد الاجتماع الـ (11) للجنة الاقتصادية المشتركة بطهران قريبا، إضافةً لاتخاذ مواقف مشتركة تجاه القضايا الإسلامية الإقليمية والدولية بما يخدم المصالح المشتركة.

وأعلن السودان، ترحيبه بتعاون إيران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وأكد حق الشعوب في البحث عن التنمية واستخدام الطاقة الذرية للأغراض السلمية، وطالب بجعل الشرق الأوسط خالياً من أسلحة الدمار الشامل خاصة النووية، ولفت للسلاح النووي الذي تملكه إسرائيل ويهدد السلام والأمن الدوليين، ودعا البيان المؤسسات المسؤولة للقيام بخطوات سريعة لمواجهة التهديد.

وقال البشير خلال كلمة ألقاها في المباحثات الثنائية، إن السودان يواجه تحديات وتعقيدات سياسية وتكالب الأعداء ومخططات تضع العراقيل في طريق تطوره، وأكد أنه بالعزيمة والإصرار تمكّن من القضاء على الفتنة وتذليل الصعاب وبسط الأمن، وأضاف: بالرغم من العمل على وحدة السودان لكننا احترمنا خيار الإخوة في الجنوب وبادرنا بالاعتراف لدولتهم. وانتقد ما أسماه بقوى الشر، وقال إنها سعت لإشعال الحرب في جنوب كردفان والنيل الأزرق، ولفت إلى أن الحكومة تمكنت من إخماد نار الفتنة وجمع كلمة أهل السودان، وعبّر البشير عن رضائه لمستوى التعاون بين البلدين، وشكر ايران على دعمها لشرق السودان، وقال: نفتح الباب على مصراعيه لتكامل الجهود حتى نحقق شراكة فاعلة، وقال إن السودان يراقب بحذر محاولات بعض الدول لزرع بذور الفتن والشقاق بين الدول الإسلامية وايران، وأكد ضرورة الوقوف بقوة لمواجهتها، وأكّد العزم على قيام علاقات تعاون مع دول العالم تقوم على الاحترام المتبادل والسعي لنظام عالمي عادل، وقال: يجب أن نحول الحراك الذي تشهده المنطقة لصالح الأمة الإسلامية.

من ناحيته، قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، إن برامج ثنائية بين البلدين سيتم تنفيذها لتطوير وتعميق العلاقات، وأكد أن الدول الإسلامية إذا ما وضعت أيديها مع بعضها البعض فلن تكون بحاجة للآخرين، وأن الظروف ستتغيّر لصالحهم، وأضاف أن تحركات مصر وليبيا وتونس تبشِّر بأن المعادلات احادية الجانب سوف تزول، وأوضح أن مباحثاته مع البشير فتحت آفاقاً أوسع للتعاون، وقال إن الشعوب الإسلامية تواجه معركة مفروضة من قبل المستكبرين، وأضاف أن بلاده تُواجه حَالياً ضغوطاً من قبل تلك الدول، وحذر نجاد من أن قوة هؤلاء مستمدة من ضعف الشعوب الإسلامية، وأكد أن السودان وإيران يقفان بقوة ضد دول الاستكبار، ونبه إلى أن الكيان الصهيوني هو أساس إذلال الشعوب وبذر الفتن، ودعا نجاد لوحدة الشعوب الإسلامية، وقال: أعلن بكل شرف أن الخرطوم وطهران يعملان بإرادة مشتركة وفهم مشترك من أجل عزة الكيان الإسلامي. وانتقد نجاد في محاضرة أعقبت المحادثات الثنائية بقاعة الصداقة، بشدة مجلس الأمن الدولي، وقال إنه كيان يُحظى بدعم الفاسدين والمستعبدين الذين يتآمرون على الحكومات المتحررة، ويصدرون القرارات لمنعهم من الثروة، وقال إن عشرات القرارات التي لا يريدونها أصبحت على أرفف المجلس، ووصف نجاد الكيان الصهيوني بأنه وليد دول الاستكبار وربيبتها، وأنه جاء ليفرض الصراع والتقسيم ويتصدى لأيّة ثورة ضد دول الاستكبار، واعتبر مشروع الحادي عشر من سبتمبر محاولة للهيمنة على الشرق الأوسط، وأنه مؤامرة، وقال إن هناك مؤامرة على السودان، وتساءل: لماذا لم نسمع عن استفتاء لتقرير المصير في أوروبا وأمريكا، وأضاف: أثق أنه إذا تم هذا الإجراء فولايات كثيرة سوف تنفصل وتطالب بالعدالة، وطالب نجاد القوى العظمى بإزاحة الكيان الصهيوني من المنطقة، ووصفهم بأنهم أقلية فاسدة، وأضاف: (هذا الكيان ليس له مكان في أرضنا خذوه معكم أو أرموه في قعر جهنم).


وكان البشير ونجاد، جددا في مؤتمر صحفي مشترك بمطار الخرطوم قبيل مغادرة نجاد، حرصهما على العلاقات الممتازة بين البلدين، ووصف نجاد المباحثات بالمثمرة، وانها عكست وجهات النظر المتقاربة بين البلدين، وقال: هناك تنسيق كامل بيننا ونصبو لتطوير أكبر، وأشاد بالتشاور السياسي، وقال إنه يمضي على قدم وساق، ووصف الشعب السوداني بالشجاع والمحب للعدالة، وعبر عن تقديره للحفاوة والكرم الذي قابله به شعب وحكومة السودان.

ضبط خلية استخبارية عقائدية أجنبية بولاية الجزيرة
احباط محاولة تهريب ألف أجنبي على حدود الجزيرة

 

ود مدني: حامد محمد حامد

كشف اللواء شرطة الطيب بابكر مدير شرطة ولاية الجزيرة، عن تزايد وتنوع بعض الجرائم الجنائية الدخيلة، ذكر منها تهريب الأجانب من الحدود الشرقية إلى داخل ولاية الجزيرة، وقال إنه تم اخيراً القبض على ألف شخص على مشارف الحدود. 

وأضاف الطيب في تقرير قدمه أمام قيادة أكاديمية الشرطة في ود مدني أمس، أنه تم الكشف عن خلية استخبارية أجنبية ذات جذور عالمية لها أهداف إستراتيجية عقائدية لضرب التعايش الديني، وتابع: تم القبض على متورطين أثناء ترويجهم للدعوة الخارجية في حي مايو بود مدني، وأشار إلى أنه تم القبض على مخربين سرقوا النحاس من الأعمدة الكهربائية.

وقال اللواء الطيب إن الشرطة ضبطت متهمين تسببوا بسرقة خطوط الاتصالات وخلايا الطاقة الشمسية، ونوّه إلى الجرائم المخلة بالآداب، وجرائم المال العام التي شكلت الشيكات أكثر من (97%) منها، وأوضح أن عدد البلاغات المسجلة بلغ ما بين (35) و(45) ألف بلاغ في الفترة الأخيرة مقارنةً بـ (32.927)، وأبان أنه اتخذت عدة وسائل لمكافحتها.

ناسا تؤكد ارتطام القمر الصناعي بالأرض

ميامي، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- فيما يترقب الملايين من سكان العالم سقوط قمر صناعي منتهي الصلاحية في مكان غير معلوم على الأرض، أفادت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" بأن القمر "الضال" دخل الغلاف الجوي للأرض في وقت مبكر من صباح السبت.

وقالت الوكالة الأمريكية، في بيان عاجل على صفحتها بموقع "تويتر"، بعد قليل من الواحدة صباحاً، إن القمر المخصص لأبحاث الغلاف الجوي العلوي، والمعرف باسم UARS، "من المرجح أن يكون قد بدأ في السقوط الآن"، وأضافت إنها طلبت تأكيداً رسمياً من القيادة الإستراتيجية للولايات المتحدة.

وليس من المعروف، حتى اللحظة، المنطقة التي سقط عليها حطام القمر "الضال"، الأمر الذي أثار مخاوف من أن يكون ضرب منطقة مأهولة، رغم سعي وكالة ناسا إلى طمأنة سكان العالم، بالقول إنها تستبعد أن يسبب القمر الأمريكي أية مخاطر على المناطق السكنية.

وقالت الوكالة الأمريكية إن 26 قطعة كبيرة من حطام القمر الضخم، الذي يصل حجمه إلى حجم حافلة كبيرة، والمصنوع من الألمونيوم، ويبلغ وزنه ستة أطنان، ستضرب الأرض، بعد انصهار معظم أجزائه أثناء اختراقه الغلاف الجوي بسرعة فائقة.

وكانت ناسا قد حددت أن القمر الصناعي سيدخل الغلاف الجوي للأرض خلال الفترة من الساعة 11:45 من مساء الجمعة، وحتى 12:45 من صباح السبت، بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة، ولكنها عادت لاحقاً لتؤكد أن القمر بدأ في السقوط على الأرض، في حوالي 01:01 صباحاً.

وأضافت الوكالة الأمريكية: "خلال هذه الفترة، سيمر القمر فوق كندا، ثم قارة أفريقيا، بالإضافة إلى مناطق واسعة في المحيطات الهادئ والأطلنطي والهندي"، وأكدت استحالة تحديد موقع سقوطه بدقة، حتى قبل لحظات من اصطدامه بالأرض.

يُذكر أن قمر UARS كانت قد أطلقته ناسا عام 1991، على متن المكوك "ديسكفري"، وأوقفته عن العمل في عام 2005، بعد انتهاء مهمته، وعوضاً عن ترك القمر، الذي بلغت تكلفته 750 مليون دولار، لينضم  إلى الآلاف من قطع المخلفات التي تهيم في الفضاء السحيق، قررت ناسا إعادته إلى الأرض.

ونظراً لأن المياه تغطي 70 في المائة من سطح الأرض، فأن الخبراء رجحوا سقوط الحطام في المحيطات أو البحار، وأنه لا خطورة على البشر حتى في حال سقوطه على البر، وذكرت ناسا أن كوكب الأرض يستقبل سنوياً حطاماً بهذا الحجم.

 ويشار إلى أنه أكبر قمر اصطناعي تابع للوكالة يعود للأرض منذ ثلاثة عقود، علماً أنه وبوزنه البالغ ستة أطنان، لا يمثل سوى جزءاً يسيراً من "سكاي لاب" البالغ وزنه 75 طناً، والذي اصطدم بالأرض في 1979، واستقر غربي أستراليا.

الرئيس الإيراني يزور الخرطوم ويجري مباحثات مع البشير بالأحد

 

يبدأ الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، زيارة رسمية للسودان بعد غد الأحد تستغرق يومين، على رأس وفد عالي المستوى، يجري خلالها مباحثات مع الرئيس عمر البشير.

وأعلن صلاح ونسي وزير الدولة بوزارة الخارجية لدى لقائه السفير الإيراني في الخرطوم بمكتبه أمس، ترحيب الحكومة بالزيارة. واطلع ونسي على البرنامج المقترح لزيارة الرئيس نجاد، وبحث اللقاء القضايا ذات الاهتمام المشترك والموضوعات التي سيتم بحثها خلال الزيارة المرتقبة.

مرسوماً جمهورياً بتعيين اللواء الهادي بشرى والياً مكلفاً لولاية النيل الأزرق
الهادي بشرى يعانق وزير الدفاع عبدالرحيم حسين

 

الخرطوم 21 سبتمبر 2011 — اصدر الرئيس عمر البشير مرسوما جمهوريا قضي بتعين اللواء (م) الهادي بشرى والياً مكلفاً على النيل الأزرق، بديلاً للحاكم العسكري اللواء يحيى محمد خير

وقال خير في تصريح محدود بمركز القيادة أمس، إن الوالي الجديد سيكون (محايداً)، فيما كشف مصدر مطلع، أن أقوى المرشحين لمنصب والي النيل الأزرق هو بروفيسور محمد الحسن عبد الرحمن رئيس المجلس التشريعي بالولاية الحالي، فيما فندت القوات المسلحة اتهامات لها باستخدام أسلحة كيماوية في صد عدوان التمرد بالنيل الأزرق أو جنوب كردفان.

وسبق ان تقلد بشرى في وقت سابق، منصب الوالي لعدد من الولايات فضلا عن حقيبة وزارة الطرق والجسور وبعض المناصب التنفيذية الأخرى.لكنه اختفى من ساحة الفعل السياسى لعدة سنوات.

و كان بشرى قائدا للاستخبارات العسكريه فى حكومة الصادق المهدى التى اطاح بها انقلاب الانقاذ فى العام 89 والتحق بشرى بعدها بصفوف المعارضة لكنه عاد بغد فترة وانضم للحكومة وتولى عدة مناصب قبل ان يقال ليعاد توظيفه فى ولاية النيل الازرق المضطربة.

الحاكم العسكري يعلن عن مفاجآت بالنيل الأزرق خلال ساعات

الديسة - السريو: صلاح محيى الدين

أكد اللواء ركن يحيى محمد خير الحاكم العسكري للنيل الأزرق، أنه وخلال (24) ساعة سيتم إعلان الوالي الجديد لولاية النيل الأزرق.

وقال خير في تصريح محدود بمركز القيادة أمس، إن الوالي الجديد سيكون (محايداً)، فيما كشف مصدر مطلع، أن أقوى المرشحين لمنصب والي النيل الأزرق هو بروفيسور محمد الحسن عبد الرحمن رئيس المجلس التشريعي بالولاية الحالي، فيما فندت القوات المسلحة اتهامات لها باستخدام أسلحة كيماوية في صد عدوان التمرد بالنيل الأزرق أو جنوب كردفان.

 
وفي السياق، قال اللواء يحيى إن المواطنين سيسمعون مفاجآت داوية خلال الـ (24) ساعة المقبلة، وأكّد أنّ القوات المسلحة تحقق يومياً انتصارات جديدة بالولاية، وأنها ستظل على العهد وستقطع كل خائن ومتمرد، وأضاف (أن قوات مالك عقار يهيمون ويهربون تاركين أسلحتهم وراءهم ولا يعرفون أين يذهبون)، وحيّا محمد خير ضباط وجنود الفرقة الرابعة مشاة الذين قال إنهم لقّنوا عقار درساً لن ينساه، كما حيا أهالي منطقة السريو الذين خرجوا في مظاهرة نظمها الاتحاد العام للطلاب السودانيين بالولاية لدعم القوات المسلحة ضد هجمات قوات مالك عقار أمس، وأضاف: نريد أن نُطهِّر الولاية، لأن مركز مالك عقار الثقافي وجدناه مليئاً بالخمور  لأن برنامج الحركة الشعبية يهدف للعنصرية والعلمانية.

من ناحيته، قال اللواء ركن يعقوب ابراهيم مدير إدارة العمليات البرية، إن القوات المسلحة تخوض المعارك ولم تهزم قط في كل الجبهات، وقادرة على ردع الأعداء. وأشار لدى مخاطبته حفل تخريج مجندي الدفعة (77) بمعسكر الفرقة الرابعة مشاة بالديسة، إن القوات المسلحة ستعيد بسط هيبة الدولة في النيل الأزرق لأنها تقع على مسؤوليتهم..

من جانبه، أعلن مصدر مطلع أن القوات المسلحة دخلت منطقة (دندرو) في منطقة (بركة) شمال (دندرو) وجنوب (ديرنق). وارتكز في مفترق طرق بين (باو والدمازين وقيسان).وأكد المصدر في تصريحات أمس، أن قوات الحركة الآن تتمركز في الكرمك بمناطق (بابوس وسمري وشاري). وقال إن القوات المسلحة الآن تتحرك نحو الكرمك.

مقاطعة واسعة للحوم .. واتهامات لمصدري ماشية بغسيل الأموال
تجاوب كبير مع حملة مقاطعة اللحوم

البرلمان يبحث تخفيض أسعار المواشي بالأربعاء..

ولاية الخرطوم ترفع مقترحات للرئاسة بشأن محاصرة الغلاء

الخرطوم: سنهوري عيسى - رقية الزاكي - نبيل صالح

أقر اتحاد مصدري الماشية، بأن عمليات التصدير وممارسات بعض المصدرين برفع أسعار الماشية والمضاربات، وراء ارتفاع أسعار اللحوم في الأسواق المحلية. وكشف صديق حدوب، الأمين العام للاتحاد، عن دخول مصدرين غير منتمين للاتحاد ولا يمتلكون رخصاً تجارية في شراء الماشية بأسعار خرافية وبمبالغ طائلة دون الحصول على تمويل مصرفي ودون اعادة حصيلة الصادر من النقد الأجنبي للبلاد، مما أدى إلى ارتفاع الأسعار بالأسواق المحلية وفقدان حصيلة الصادر وهيّأ المناخ لممارسة عمليات غسيل الأموال.

وأضاف حدوب لـ (الرأي العام) أمس: أبلغنا الأجهزة الأمنية وبنك السودان ووزارة التجارة والجهات ذات الصلة كافة عن هؤلاء المصدِّرين غير المرخصين، ولكن لم تهتم هذه الأجهزة إلاّ أخيراً وتحركت بعض الاجهزة الأمنية وضبطت بعض هؤلاء المصدرين وتجرى التحريات والتحقيقات معهم الآن من قبل الأجهزة المختصة، وأكد حدوب أن حل مشكلة ارتفاع أسعار اللحوم يكمن في اقامة مزارع رعوية بمناطق الاستهلاك بولاية الخرطوم وتخصيص مواقع لتربية الماشية لبناء مخزون استراتيجي أسوةً بمزارع الدواجن الموجودة الآن بالولاية. في غضون ذلك، كَشَفَ د. يونس الشريف رئيس لجنة الشؤون الزراعية والحيوانية بالبرلمان، عن مشاورات ستعقدها لجنته مع وزير الثروة الحيوانية واتحاد مصدري الماشية والتجار حول ايجاد آلية لتخفيض أسعار المواشي مع اقتراب موعد موسم الأضاحي.

وقال الشريف لـ (الرأي العام) أمس، إن اللجنة ستعقد اجتماعاً بالأربعاء حول قضية ارتفاع اسعار اللحوم وكيفية ايجاد حلول للأضاحي، واشار الى تقرير سيستمع إليه الاجتماع الذي يضم وزير الثروة الحيوانية والمصدرين، من اللجنة الفرعية حول ارتفاع اسعار اللحوم. وفي الاثناء قال د. عبد الملك البرير معتمد الخرطوم لـ (أس. أم. سي) أمس، إنّ اجتماع مجلس محلية الخرطوم  شدد على ضرورة التوسع في افتتاح مراكز البيع المخفض التي دشّنت اخيراً في كل من السوق المحلي وميدان جاكسون وأركويت وأبو حمامة لتركيز الأسعار وفق الآلية الاقتصادية الولائية، وأوضح أن المجلس قرّر انشاء وحدة شرطية خاصة بالمحلية تعنى بمتابعة إزالة المخالفات وفق القوانين واللوائح والأوامر الصادرة من المحلية، ودعا الاجتماع لضرورة تمليك القوانين واللوائح المحلية للمواطنين حتى يستطيعوا التعرف على حقوقهم وواجباتهم، وفي السياق، بحث المجلس موازنة العام المالي 2012م، وأكد المعتمد أنها ستأتي بصورة غير نمطية تتوافق مع الواقع المعيشي لسكان المحلية من ناحية ترتيب إدارتها وكوادرها ووضع خططها. وفي السياق، عقدت الآلية الاقتصادية بولاية الخرطوم، اجتماعاً مهماً مساء أمس، ناقشت فيه الزيادات المتلاحقة في أسعار السلع الرئيسية، وحددت الآلية جملة من المعالجات لكبح جماح الأسعار تتعلق باعفاءات للسلع من الرسوم وتشجيع زيادة الناتج المحلي ومقترحات أخرى، وقامت برفع توصيات إلى الحكومة الاتحادية لإجازتها، وسيعلنها د. عبد الرحمن الخضر والي الخرطوم خلال اليومين المقبلين.

من ناحيتها، دشّنت جمعية حماية المستهلك أمس، حملة مقاطعة اللحوم تحت شعار: (الغالي متروك) كوسيلة ضغط على التجار لتخفيض أسعارها التي تجاوزت (35) جنيهاً اخيراً، بعد ان استنفدت كل السبل لمحاربة الغلاء الفاحش الذي طال السلع الاستهلاكية، وطالبت الجمعية في وقت سابق، المواطنين بضرورة مقاطعة السلع الغالية وحددت يوم أمس الاحد موعداً لتنفيذها.

وكشفت جولة (الرأي العام) في أسواق الخرطوم وبحري وأم درمان أمس، عن مقاطعة جزئية للحوم، وكشف أصحاب الجزارات عن تراجع نسبة المبيعات منذ صباح أمس، على عكس الأيام الماضية، وقال أحد الجزارين إنه كان يبيع يومياً من (600) إلى (800) كيلو، إلا ان المقاطعة تسببت في تراجع مبيعاته الى أقل من (100) كيلو حتى ظهر أمس، فيما تراجعت أسعار العجالي من (20) جنيهاً إلى (16) و(14) جنيهاً في بعض المحلات، وأرجع الجزارون سبب الغلاء الى الرسوم على السلع وتصدير الماشية إلى الخارج.

ونقلت (الشروق) عن د. ياسر ميرغني الأمين العام لجمعية حماية المستهلك تأكيده باستمرار حملة المقاطعة والاتجاه لقيادة حملة أخرى لتحديد أسعار خراف الاضاحي لاحقاً.

السودان ودولة الجنوب يوقعان اتفاقا لمراقبة الحدود وتسهيل الحركة

 

الخرطوم 19 سبتمبر 2011 — وقع السودان ودولة الجنوب أمس اتفاقا من عشر نقاط لتامين الحدود بين البلدين بحضور رئيس الآلية الإفريقية الرفيعة الرئيس ثامبو امبكي وهي أول مرة يوقع فيها البلدان اتفاقا بشأن الحدود التي يسودها التوتر منذ إعلان استقلال جنوب السودان في يوليو الماضى .

ووقع على الاتفاقية التي تنظم نقاط العبور بين البلدين كل من وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين ونظيره الجنوبي جون كونغ.

وقال عبد الرحيم فى تصريحات صحفية اعقبت الاجتماع المشترك مع وفد عسكرى رفيع المستوى من دولة الجنوب ان الاتفاقية عالجت قضايا نقاط التماس الخاصة بالمرور و الهجرة والجمارك كما حدد الاتفاق دور القوات الاثيوبية التى تراقب الحدود الفاصلة بين البلدين فى منطقة ابيى..

وكشف الوزير السوداني عن تشكيل فرقة ثلاثية مشتركة تضم ممثلين عسكريين للحكومة السودانية ودولة الجنوب فضلا عن القوات الاثيوبية بواقع ست مسؤوليين من كل طرف تتولى التحقيق والحسم في اي إشكاليات تقع علي الحدود.

واعلن عبد الرحيم عن نشر 300 فريق مشترك لمراقبة الحدود تضم قوات أثيوبية منوها لطول الحدود الفاصلة والبالغة مساحتها 2200 كيلو متر مبينا ان الهدف من الاتفاق خلق اليات لتسهيل حركة المواطنين والقبائل المختلفة بين البلدين.

وسيضم كل فريق رقابة (6) أفراد من الجيش السوداني و(6) من جيش دولة جنوب السودان و(6) من الجانب الأثيوبي وتقوم هذه الرق بالتحقيق في أي خروقات على الأرض وقيام الجمارك فيها بجانب الإجراءات الهجرية .

واشار وزير الدفاع الي اتفاق الطرفين حول (80%) من الحدود فى وقت سابق و ابقاء الـ(20%) التي عليها خلاف علي وضعها الحالي كحدود ادارية الي حين اكتمال حسم خلافات الحدود نهائيا .

ومضى الى ان اتفاق تامين الحدود سيدخل حيز التنفيذ فور فراغ اللجنة التي تتولى تحديد النقاط علي الحدود من مهمتها كاشفا عن عقد اجتماع اخر بين الطرفين بعد شهر لتكملة الخرائط.

ونفي عبدالرحيم وجود اي خلافات بين الطرفين واضاف "لاتوجد اي صعوبات في تنفيذ الاتفاق" ووصف الاجتماع بالمفيد وحسمت فيه كثير من القضايا التي سيكون لها صدي لدي الشعبين

ومن جانبه قال وزير الدفاع بجمهورية جنوب السودان جون بوك بان القصد من الاجتماع خلق امن في الحدود بين البلدين مشيرا الي ان توفير الامن فى البلدين يعود بالنفع على المواطنين فى الحدود مشيدا بالروح الطيبة التي سادت الاجتماع.

و شارك مديرا جهاز الامن والمخابرات في الشمال والجنوب ومدراء قوات الشرطة وقيادات من القوات المسلحة وممثلين من وزارة الخارجية فى البلدين .

الرئيس سلفاكير الى الخرطوم في أول رحلة خارجية يقوم بها

سلفاكير سيصل الى الخرطوم خلال الـ 72 ساعة المقبلة 

الخرطوم: تم تأجيل المفاوضات بين حكومتي الخرطوم وجوبا الخاصة بالحدود التي كان من المقرر عقدها بالعاصمة الاثيوبية أديس أبابا.

وذكر مصدر مطلع لصحيفة "الانتباهة" السودانية الصادرة اليوم الاحد، أن وفد السودان لم يغادر إلى أديس أبابا بعد إخطاره بالتأجيل، ورهن احتمالات استئناف التفاوض فيما يتعلق بالنفط والتجارة والبترول بالنتائج التي سيخرج بها رئيس الآلية الإفريقية ثامبو أمبيكي المتوقع أن يعود إلى الخرطوم اليوم قادما من جوبا، بعد لقائه برئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت السبت.

ورجح المصدر أنه حال الاتفاق سيتم استئناف المفاوضات حول القضايا العالقة في أكتوبر المقبل، لافتا إلى أن معظم أعضاء حكومة الجنوب سيشارك ضمن وفدها في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي ستبدأ يوم الجمعة المقبل في نيويورك.

وطبقا لمصدر مطلع في حكومة جوبا، فإن سلفاكير سيصل الى الخرطوم خلال الـ 72 ساعة المقبلة، في أول رحلة خارجية يقوم بها منذ الإعلان عن قيام الدولة الوليدة في يوليو الماضي.

وطبقا للمصدر ذاته فإن سلفاكير سيلتقي خلال الزيارة مع الرئيس عمر البيشر وأركان حكومته لمناقشة الملفات العالقة، وأوضح أن الزيارة تهدف إلى التأكيد على رغبة الجنوب في علاقة مميزة وقوية مع الشمال.

وأكد المصدر أن سلفاكير، الذي سيصل برفقته وفد كبير من حكومته الجديدة، سيبحث القضايا العالقة وفي مقدمتها قضية البترول والحدود، ولم يستبعد المصدر أن يبحث سلفاكير مع البشير الأوضاع في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان وكيفية الوصول إلى استقرار في المنطقتين.

أبرز عناوين الصحف الصادرة بالخرطوم صباح اليوم الأحد

 

الخرطوم في 18 /9/ 2011م (سونا)

(الرأي العام) :
الحاج آدم : لم أُعين نائباً للرئيس على أساس جهوي .
أحمدي نجاد يزور السودان .
الجيش: رصد طائرات تابعة للجنوب تدعم المتمردين في الكرمك .
الخضر : (3) سلع رئيسية لن تطرأ عليها أية زيادة .
اتفاق لمعالجة العقبات الفنية للنفط بين ودولتي السودان .
السودان يرفض إلغاء عقوبة الإعدام والمساس بالشريعة .

(الرائد) :
والي الخرطوم: الزيادة القاسية في الأسعار غير مبررة .
طه يتوعد المتمردين بالحسم ويدعو الجيش لبسط سيطرته بالنيل الأزرق .
600 أسرة تعود للنيل الأزرق من الخرطوم : الحاكم المكلف : الجيش يتقدم في كافة المحاور باتجاه الكرمك .
سلفاكير يعلن استعداده للحوار مع الخرطوم .
مساندة عربية للسودان في اجتماعات مجلس حقوق الإنسان بجنيف .
وكيل التربية : (70%) من المدارس مخالفة لأساسيات بيئة التعليم .

(الأحداث):
النائب الأول يتعهد بحسم التمرد في النيل الأزرق .
مباحثات عسكرية بين الخرطوم وجوبا اليوم .
محاربة الغلاء تبدأ اليوم بمقاطعة شاملة للحوم .

(آخر لحظة) :
إعلان الوزاري نهاية الأسبوع .
(آخر لحظة) تقف على المشهد من قريب : تفاصيل جديدة عن الحادثة التي أودت بحياة أم وثلاثة من أطفالها وسائق ركشة بأم درمان .
توقعات بتعيين د. أمين وزيراً للإعلام .
المالية تتجه لإلغاء بعض الرسوم على السلع : تنفيذ حملة مقاطعة للحوم اليوم بالخرطوم .

(الانتباهة) :
تأجيل مفاوضات الخرطوم وجوبا بأديس أبابا .
النائب الأول : السلام لن يكون إلا بكسر شوكة الأعداء .
بدء حملة مقاطعة اللحوم اليوم .

(الخرطوم) :
الوطني يحذر المعارضة من استغلال أحداث الدمازين .
طه يوجه بدحر (العدو) وتنظيف النيل الأزرق من (الخونة) .. ولا عودة للحركة الشعبية .
ترتيبات لإعادة فتح نقطة جمارك الطينة بشمال دارفور .
وحدة لدمغ مصوغات الذهب والفضة بالبحر الأحمر .
خطر حمل السلاح بجنوب دارفور .
الآلية الأمنية بين السودان وجنوب السودان تجتمع اليوم .

(الوفاق) :
طه : لا تفاوض مع عقار والسلام لن يتحقق إلا بكسر شوكة الأعداء .
سناء : السودانيون أهل حارة عند وقوع أحداث الدمازين .
منع حمل السلاح وإطلاق الأعيرة النارية بمحليات جنوب دارفور .
واشنطن تسعى لتمكين شركاتها من العمل في جنوب السودان .

(الأهرام اليوم) :
لقاء بين نائب رئيس الجمهورية و(الميرغني) يناقش المشاركة في الحكومة .
اشتراطات جديدة للشركات الأمريكية الراغبة في العمل بنفط جنوب السودان .
سلفاكير يبلغ أمبيكي موافقته استئناف الحوار مع السودان .
وزارة المالية : إجراءات لخفض أسعار الأضاحي .

(أخبار اليوم) :
بينما تبدأ اليوم حملة مقاطعة الغالي واللحوم : والي الخرطوم يصف انفلات الأسعار بغير المبرر ويتوعد مافيا السوق بإجراءات رادعة .
الحكومة تعلن انحسار تمرد النيل الأزرق .

(ألوان) :
علي عثمان : السلام لن يكون إلا بكسر شوكة التمرد .
تجمعات للمواطنين بالسوق المركزي إيذانا ببدء حملة مقاطعة اللحوم .
الصادق المهدي : الأمة الإسلامية بحاجة ماسة للوحدة .
والي الخرطوم يعلن عن سياسات لإرهاب من يعبثون بالأمن الغذائي .

(الصحافة) :
طه : لا حوار مع عقار ولا عودة لـ (الشعبية) بالنيل الأزرق .
والي لخرطوم : لا زيادة في أسعار الخبز والوقود والسكر .
حملة مقاطعة اللحوم تبدأ اليوم .
اتحاد المزارعين بالجزيرة يتوقع انفراج أزمة (الري) الأسبوع المقبل .
(الاتحادي الأصل) يؤكد استمرار الحوار مع (الوطني) .
نزاع بين أهالي (جمي) ووزير سابق على أرض زراعية بوادي حلفا .
السعودية تفتح استقدام عمالة منزلية من اليمن والسودان واريتريا .

(السوداني) :
سلفاكير في الخرطوم خلال (72) ساعة .
طه : عقار لن يعود للدمازين و (ما دايرن حركة شعبية تاني) .
الميرغني يقرر المشاركة ويدفع بمرشحيه للوزارات خلال ساعات .
وزير الدفاع : القوات المسلحة تتقدم لحماية المشاريع الزراعية .
الانتربول يقبض متهماً استولى على (24) ملياراً من بنك الخرطوم .

(التيار) :
الخضر يرد على اتهامات الفساد في طلمبات مشروع سوبا .
البرلمان يدرس أسباب غلاء اللحوم ويعتبره هاجساً .
اليابان تدخل مجال التنقيب عن النفط والمعادن في السودان .
(ناسا) تحذر من سقوط قمر صناعي على الأرض .

(الحرة) :
طه يوجه الجيش بـ (نظافة) النيل الأزرق من الخونة .
الشعب يقاطع اللحوم اعتباراً من اليوم .
أوردغان للأسد : عصر الطغاة قد ولَّى .
هيئة الأحزاب : على الأمة والاتحادي التنازل لصالح الوطن .
زيناوي يطمئن مصر حول حصتها من المياه .
عودة (600) أسرة لولاية النيل الأزرق .

(الأخبار) :
الآلاف يستقبلون النائب الأول في سوق الدمازين .
الخرطوم وجوبا يستأنفان الحوار نهاية الشهر الجاري .
مصرع (3) أشخاص في انهيار بئر للتنقيب عن الذهب .
جلسة طارئة لتشريعي الخرطوم بشأن ارتفاع الأسعار .

(الوطن) :
طه للجيش بالدمازين : ادحروا العدو.. واضربوا الخونة .
اليوم تنفيذ حملة مقاطعة اللحوم والبرلمان ينتقد السياسات الاقتصادية للدولة .
قمباري يطالب المجتمع الدولي بالضغط على الحركات المتمردة لحملها على التفاوض .
وفد التحرير والعدالة إلى دارفور اليوم .
إنشاء وحدة لدفع مصوغات الذهب والفضة والبلاتين بالبحر الأحمر ,
واشنطن تسمح لشركاتها بالعمل في جنوب السودان .

أثيوبيا تنفي صحة تسريبات أمريكية لويكليكس حول طلب زيناوي من واشنطن الإطاحة بالبشير

الرئيس عمر حسن البشير - رئيس الوزراء الأثيوبي ملس زيناوي

أ ش أ

نفت  الحكومة الاثيوبية اليوم "الخميس "15 سبتمبر ما تضمنته برقية أمريكية سربها موقع "ويكليكس" تشير الى أن رئيس الوزراء الأثيوبي ملس زيناوي أبلغ مسؤولين أمريكيين في يوليو 2009 بأن الاطاحة بالحكومة السودانية التي يتزعمها الرئيس السوداني عمر حسن البشير هو "خيار مفضل" وسيناريو مثالي لواشنطن.

 وقالت الحكومة الاثيوبية في بيان لها وزعته على الصحفيين في أديس أبابا اليوم  إن "مضمون البرقية التي سربها موقع ويكيليكس يظهر كما لو كان السفير الأمريكي السابق في أديس أبابا أبلغ الادارة الامريكية بأن رئيس الوزراء الاثيوبي تحدث مع المسؤولين الأمريكيين عن ضرورة الإطاحة بنظام البشير .

ونفى البيان تلك المزاعم ..مشيرا إلى إنه في واقع الامر وعلى النقيض من ذلك ، فإن النص الكامل لبرقية ويكيليكس يظهر أن زيناوي نصح الامريكيين بعدم ملائمة الإطاحة بنظام البشير، ويشير أيضا إلى اقتراح زيناوي بأن تطرح الحكومة الأمريكية مقترحات واضحة حول الإجراءات المتوقعة من الحكومة السودانية حول كل من دارفور وجنوب السودان والتي يمكن أن تقطع شوطا طويلا في التعامل مع التحديات المستمرة هناك.

وأضاف البيان أن الحكومة الأثيوبية تؤكد في بياناتها المتعلقة بسياساتها الخارجية موقفها الحازم بأن "مسؤولية تحدي حكومة ذات سيادة تقع فقط على عاتق شعب هذه الدول المعنية وليس من جانب أي قوى خارجية أخرى" .. فالحكومة الأثيوبية لديها اختلاف أساسي مع الولايات المتحدة التي تعتبر أن تغيير الأنظمة جزءا لا يتجزأ في ممارساتها المعنية بالعلاقات الخارجية .

وأضاف بيان الحكومة الاثيوبية أن "رئيس الوزراء زيناوي شدد على المسؤولين الامريكيين في مناقشاته تلك التي جرت في يوليو عام 2009 على أن الولايات المتحدة لا يمكنها أن تعين نفسها بديلا عن الشعب السوداني الذي يقع عليه وحده حق تغيير حكومته ، وفي هذا الصدد فإن رئيس الوزراء أشار مرارا إلى أن اثيوبيا تعارض أي سياسات لتغيير الأنظمة".

وقال البيان " إن هناك مثالا واضحا أخيرا يوضح إلتزام إثيوبيا بهذا الموقف الأساسي والديمقراطي وهو الخلافات المتكررة لرئيس الوزراء زيناوي مع تلك القوى الخارجية التي تحاول أن تقاضي الرئيس البشير من خلال المحكمة الجنائية الدولية".

كما أشار البيان الى أن "الحكومة الاثيوبية التي تعلم أن أي محاولة تهدف الى الاطاحة بأي حكومة ، سيكون له أثر سلبي ليس فقط على السودان بل أيضا على المنطقة بأكملها، تسعى الى بناء علاقات طيبة مع كل الدول المجاورة لها" .. وأن الحكومة الاثيوبية لا تتدخل في الشئون الداخلية لجيرانها ولا تتعاون مع أي قوة خارجية تتدخل في الشؤون المحلية لأي دولة إقليمية .

وأوضح البيان أن رئيس الوزراء زيناوي أكد مرارا أن النمط الغربي في الديمقراطية والتنمية لا يمكن استيراده من الخارج وتطبيقه على الدول الاخرى، وأن الحكومة الأثيوبية التي تتسم بهذا الموقف المبدئي لا يمكن توقع منها ان تدعم سياسة أمريكية تهدف إلى تغيير أنظمة ".

وذكر البيان أن مهمة تغيير حكومة دولة ذات سيادة لا يمكن أن تكون مسؤولية آخرين، وأن اثيوبيا تعارض بقوة سياسات تغيير الانظمة ، وبالتالي فانه على الرغم من التعجل الذي أبداه السفير الامريكي السابق لدى اثيوبيا في رفع برقيته هذه الى رؤسائه، فإن اثيوبيا لم تقترح مطلقا على أي دولة أجنبية العمل كبديل للشعب السوداني أو أي شعوب مجاورة أخرى فيما يتعلق بتغيير الانظمة .

وتضمنت البرقية المعنية والتي رفعها السفير الأمريكي السابق لدى إثيوبيا إلى الادارة  الامريكية فحوى مناقشات جرت بين زيناوي ومساعد وزير الخارجية الامريكي للشئون الافريقية فيل كارتر في حضور تيم شورتلي مدير إدارة البرامج المعنية بالسودان بوزارة الخارجية الامريكية ، وتركزت على مذكرة الإعتقال التي كان من المتوقع صدورها في ذلك الوقت ضد الرئيس البشير من المحكمة الجنائية الدولية.

 
More Posts Next page »