آراء ومقالات

Recent Posts

Tags

Community

Email Notifications

Archives

July 2008 - Posts

ما اشبه الليلة بالبارحة تكرار ماساة الطفلة مرام

 منقول عن طريق الاخ عكود من منتديات كومى للفائدة العامة والعظة والعبر
الطفلة المغتصبة شيماء (عام وعشرة اشهر) ووالدها المكلوم ربيع عبد الله



قصة اغرب من الخيال  تفاصيل اغتصاب ذئبين بشريين لطفلة عمرها اقل من عامين حتي الموت والقاء جثتها فى النيل
وعصر أمس الاول تلقيت اتصالاً من أحد المخبرين النشطين في مجال اخبار الجريمة والحوادث بصحيفة (الدار) والتي اتشرف برئاسة مجلس إدارتها ولا أتدخل أبدا في عملها التحريري لثقتي المطلقة في ادارتها العامة وإدارة تحريرها، وأفادني الاخ نجم الدين قناوي بحادثة اقشعر لها بدني وقال لي إن طفلة عمرها لم يتجاوز العامين قد تعرضت لعملية اغتصاب وقتل ووجدت جثتها غريقة بالنيل.
وحقيقة لم أصدق ابداً الرواية التي سمعتها وظننت ان الطفلة الصغيرة والتي كانت تقيم بمنزل قريب من النيل قد تاهت وضلت طريقها وذهبت للنيل وابتلعها.
وأدرت قرص الهاتف واتصلت في وقت متأخر من الليل بالصديق العزيز الطبيب المقتدر والانسان المرهف الممتلئ نخوة وانسانية وايماناً وتقوي د.عقيل النور سوار الذهب الطبيب الشرعي المقتدر ومدير مشرحة مستشفي الخرطوم والذي اعتاد دائماً أن يتصل بي وكذلك اتصل به دائماً .. ولقد اعتذر لي في البداية عن الحديث حول حقيقة ماحدث للطفلة والرجل معروف بإنضباطه الشديد وقال لي ان الامر لازال تحت تحري الشرطة، وعندما قلت له انني لن أنشر أي شئ وإنما اريد ان اتأكد ما إذا كانت هذه الطفلة والتي يقل عمرها عن عامين تعرضت لعملية اغتصاب بالفعل.. ولقد حزنت عندما اكد لي د.عقيل ان جميع الشواهد تؤكد على ذلك وهناك الكثير من المؤشرات المادية على هذه العملية (النتنة) وغير (الانسانية) وغير (الآدمية) طفلة عمرها اقل من عامين تتعرض لعملية اغتصاب حتى الموت من ذئبين بشريين حسبي الله ونعم الوكيل.
ü وبعددها الصادر أمس نشرت صحيفة(الدار) الخبر التالي 
حدث غريب وغير متوقع وذلك علي اثر العثور علي جثمان الطفلة شيماء ذات العامين في شاطئ النيل بالباقير وذلك بعد اختفائها يوم الخميس الماضي والعثور عليها امس وتسليم جثمانها الي شرطة العيلفون ومن ثم تحويله الي مشرحة الخرطوم في مشهد هز الجميع. وتعود تفاصيل هذه الحادثة الي اقامة الزوج ربيع عبد الله وزوجته هاجر الطيب بمدينة النيل ونسبة لوجود مناسبة زفاف بمنطقة المسيد تخص والدة شيماء تحركت الاسرة الي منطقة المسيد للمشاركة وفي يوم الخميس كانت الطفلة شيماء تلهو مع بقية الاطفال والفرحة تكسو ملامحها الي ان شارفت الشمس علي المغيب وكانت الام تراقبها بين الحين والاخر وعندما افتقدتها للمرة الاخيرة لم تشاهدها مع بقية الاطفال لينفطر قلبها الما وجزعا وفي لحظات خرجت المسيد كلها للبحث عن الطفلة شيماء ولكن لا حس ولا خبر عنها ليمر اليوم الاول والام لم تذق طعم النوم ولم يكن احد يشك بان تنتهي حياتها بهذه الطريقة الي ان جاء يوم امس وهو يحمل المفاجأة المحزنة بالعثور عليها جثة هامدة في شاطئ النيل ليتم تحويلها الي مشرحة الخرطوم لتحديد سبب الوفاة كما قام تيم المعامل الجنائية باتخاذ الاجراءات القانونية .. ويعكف المتحري علي اكمال ملف البلاغ لرفعه الي جهات الاختصاص .
اما المفاجاة الحزينة بعد العثور علي جثمان الطفلة البريئة القتيلة شيماء ان هنالك اعتداء وقع عليها بعد تعرضها للخنق وجاء التشريح بعد اصرار والدها المكلوم الاستاذ ربيع بضرورة تشريحها وباذن الله سيتم القبض علي ذلك الوحش البشري باذن الله ويلقي مصير قتلة مرام ...انها شبيهة تماما بجريمة مرام.
üانتهى الخبرü
وكادت المفاجاة أن تلجمني عندما علمت بأنه تم القبض على متهمين .. نعم متهمين وليس متهما واحدا اغتصبا الطفلة البرئية التي يقل عمرها عن عامين. واتصلت مساء امس بالصديق العزيز وأحد مفاخرنا السودانية في مجال الشرطة اللواء شرطة عابدين الطاهر مدير الادارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية والذي ربطتني به صداقة منذ اكثر من ثلاثين عاماً منذ أن كنت اعمل وقتها محرراً بصحيفة الايام وكان هو ضابطا صغيرا بمباحث شرطة الخرطوم، وسألته ما إذا كان بالفعل ان الطفلة البريئة قد تعرضت لعملية اغتصاب، وهنا انبرى اللواء شرطة عابدين الطاهر متحدثاً بأسى وحزن شديدين، وقال نعم يا أخ احمد البلال وبكل اسف فلقد اهتممت اهتماماً شخصياً بهذه الجريمة النكراء واللانسانية والغريبة من نوعها وقمت بإرسال وفد اتحادي من إدارة المباحث والتحقيقات الجنائية انضم لتيم من مباحث ولاية الجزيرة واستطاع هذا التيم وخلال 24 ساعة فقط ان يصل للنجاة حيث كان قد تم الاشتباه في عاملين بالمنطقة يعملان في مجال بيع المياه وقد سجلا اعترافات بارتكابهما للجريمة النكراء وقد اصبت بالدور والصداع العنيف حيث انني اعاني اصلا من مرض ( ضغط الدم اللعين ) والمعروف باسم القاتل الصامت ولا استطيع ابداً ان اروي للقراء الاعزاء تفاصيل ما حدث واعترافات الذئبين البشريين وتناوبهما في اغتصاب الطفلة الصغيرة والتي اكد لي اللواء عابدين الطاهر ان عمرها عام وعشرة اشهر فقط ...وقال لي اللواء عابدين ان المتهمين سجلا اعترافات بارتكابهما للجريمة كما تمكن تيم مسرح الحادث من العثور علي متعلقات تؤكد ارتكاب الجناة لفعلتهم اللا انسانية واللا ( ادمية) وهي عبارة عن الملابس التي كانوا يرتدونها وعليها دماء الطفلة القتيلة
{ واتصلت بعد ذلك في وقت متاخر من ليلة امس بالدكتور عقيل النور سوار الذهب وافدته بتصريحات اللواء عابدين والبيان الذي اصدرته الشرطة والذي جاء فيه ما يلي 



بسم الله الرحمن الرحيم
وزارة الداخلية
رئاسة قوات الشرطة
هيئة التوجيه المعنوي
دائرة الاعلام
المكتب الصحفي
التاريخ 20/7/2008م
الخرطوم /المكتب الصحفي
تمكنت شرطة المباحث الجنائية بولاية الجزيرة بالتعاون مع فريق العمل بالادارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية من القبض علي مغتصبي وقتلة الطفلة ذات العامين شيماء ربيع بمنطقة المسيد واكد اللواء شرطة عابدين الطاهر حاج ابراهيم مدير الادارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية « للمكتب الصحفي للشرطة» ان الجناة سجلوا اعترافا قضائيا بارتكابهم الجريمة وقال انه تم العثور علي متعلقات تؤكد علي ارتكابهم الجريمة مشيرا الي ان قوات الشرطة قادرة علي اللحاق بكل من تسول له نفسه بالتلاعب بسلامة وطمأنينة المواطن وتسخر كل امكاناتها لكشف ومكافحة الجريمة .

{ انتهي الخبر
وهنا انبري الدكتور عقيل قائلا  يوم السبت الماضي الساعة الحادية عشرة صباحا اتصل بي نقيب شرطة من المسيد وطلب مني سرعة الحضور للمشرحة بعد العثور علي جثة طفلة مجهولة الهوية غريقة بالنيل وقد وضعوا جثتها داخل الثلاجة دون ان يمسوها وفتحوا بلاغا تحت المادة (51 اجراءات)
} وقد حضرت للمشرحة مسرعا وشرعت فور وصولي في ملاحظة جثة الطفلة ومن رؤيتي الفاحصة الاولي والكشف الظاهري علي الجثة اول ما راعي انتباهي الاعتداءات التي وجدتها علي الجثة والتكدمات علي الجبهة والانف وملاحظات خاصة اخري دقيقة ساتحدث عنها في حينها وساقولها في وقتها وقد اتضح لي ان هذه الطفلة ليست غريقة ...ولا توجد اي دلائل غرق ظاهرية وهنا اتصلت علي الفور بالاخوة بالادلة الجنائية بالشرطة ليكونوا بجانبي اثناء عملي وتشريحي الدقيق لجثة الطفلة واخذ العينات الهامة التي تؤكد ان التشخيص الذي ذهبت اليه في مكانه
{ واضاف د. عقيل قائلا بتاثر بالغ وحزن عميق طغي علي نبرات صوته  وقد تاكدت بعد ذلك ان هذه الطفلة قتلت وتم الاعتداء جنسيا عليها بعنف وقد قمت بتصويرها تصويرا كاملا ودقيقا بواسطة ( الادلة الجنائية ) ورفعنا الامر للاخوة في الشرطة ليقولوا قولتهم الفاصلة
{ وبعد منتصف الليل اتصلت هاتفيا بالمكلوم السيد ربيع عبد الله والد الطفلة البريئة القتيلة معزيا ومواسيا وقد وجدته بحمد الله صابرا ومتحملا هذه الماساة الكبيرة والحدث الجلل لفلذة كبده التي لم يصل عمرها لعامين وقلت له ( اخي العزيز ...الابتلاءات الكبيرة تحتاج للصبر الكبير ) ...ومثل هذه الابتلاءات العظيمة هي بمثابة جواز المرور في هذه الحياة الفانية التي كلما مرت بنا مصيبة او كارثة او نقص في الانفس او المال يجب ان نتذكر ايضا ان هناك مصائب وكوارث اخري في الطريق قادمة ...ولقد اعجبني تماسك الرجل وصبره حيث قال بنبرات حزينة وثابتة  الحمد لله والشكر لله اننا عثرنا علي جثة طفلتنا العزيزة ... والحمد لله والشكر لله ان تم التعرف والقبض علي الجناة والتحية للمجهودات التي بذلتها الشرطة والاهل بالمسيد وام درمان ومواساتهم ومشاطرتهم لنا ولن يرتاح لنا بال الا بعد تطهير المجتمع من هؤلاء الجناة والمجرمين
{ نقطة النظام  لا تعليق ... فقط عليكم اعادة قراءة هذه المادة مرة اخري من بدايتها وحتي الكلمات الصابرة للوالد المكلوم ( وحسبي الله ونعم الوكيل )

اخبار اليوم

شريف محمد الحسن

هدية كل مسلم برنامج رمضانى مجانى

 برنامج رمضاني مقترح
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين ، سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد 
أخي  إن مما يستقبل به شهر رمضان الكريم  (( عقد العزيمة الصادقة على استغلال أيامه ولياليه وعمارة أوقاته بالأعمال الصالحة ))
أخي  اعلم أن الله عظم قدر الزمن فأقسم به لشرفه ومنزلته ، فقال تعالى { والعصر ... ) وقال { والفجر ....} وقال عـــز وجـل { والضحى * و الليل إذا سجى ...} فاقسم بجميع أقسام الوقت لشرفها ومكانتها .
ثم اعلم أن الوقت هو عمرك الذي تعيشه على هــذه الأرض قــال الحسن البصري ( ابن أدم إنما أنت أيام كلما ذهب يوم ذهب بعضك )
قال الشاعر 
دقات قلب المرء قائلة له *** إن الحياة دقائق وثواني .
قال ابن الجوزي – رحمه الله -  ( ينبغي للإنسان أن يعرف شرف زمانه وقدر وقته ، فلا يضيع منه لحظة في غير قربة ، فيقدم الأفضل فالأفضل من القول والعمل ، ولتكن نيته في الخير قائمة من غير فتور بما لا يعجز عنه البدن من العمل ) .
وقال أحد الصالحين ( العمر قصير فلا تقصره بالغفلة ) .
قال بعض السلف ( أن الليل والنهار يعملان فيك فاعمل فيهما ) .
واعلم أخي  أن الليل والنهار مطيتان للسعادة أو الشقاوة ، تأمل قول الله تعالى في رمضان { أياما معدودات } فهي أيام سريعاً ما تمر وتنصرم وكأنها لم تكن . ومن هذا المنطلق أحببت أن أشارك بهذه المقترحات وهي بعنوان برنامج رمضاني مقترح ) .
أخي المبارك  قد تسأل وتقول كيف استثمر أيام رمضان المبارك ؟
أقول  إليك أخي الحبيب هذا المشروع المثمر – بإذن الله تعالى – لليوم الرمضاني ، و أسال الله عز وجل أن ينفعني وإياك به وأن يجعل هذا العمل خالصا لوجهه الكريم .
أولاً  قبل الفجر
اعلم أخي أن يوم المؤمن الصادق يبدأ فبل الفجر وليس بعده ، وذلك لما يعلم من شرف هذا الوقت وقدره حين ينزل الرب جل وعلا إلى السماء الدنيا ومن أعمال هذا الوقت المبارك ما يلي 
1. الاستيقاظ قبل الفجر مبكراً  مع ذكر دعاء الاستيقاظ ( الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا وإليه النشور ) .
2. الذكر الخاص لقيام الليل  قراءة الآيات { إن في خلق .......} إلى { يأيهاالسماوات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب الذين أمنوا اصبروا و صابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون ) .
3. السواك  كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا قام من الليل يشوص فاه .
4. الوضوء لقيام الليل .
5. التهجد  قال الله تعالى { أمن هو قانت ءاناء الليل ساجداً وقائماً يحذر الآخرة ويرجوا رحمة ربه }
6. تناول السحور  قال النبي صلى الله عليه وسلم ( تسحروا فإن في السحور بركة ) .
7. الاستغفار وقت الأسحار  قال الله تعالى { وبالأسحار هم يستغفرون }
8. الإكثار من الدعاء وقت الأسحار  لأنه وقت نزول الرحمن ، وأحد الأوقات المباركات لاستجابة الدعوات قال النبي صلى الله عليه وسلم ( إن في الليل ساعة لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله خيراً إلا أعطاه إياه وذلك كل ليلة ) .
9. الوضوء  والسنة أن يكون وضوء الصلاة في البيت مع جوازه في المسجد قال صلى الله عليه وسلم ( من توضأ ثم خرج إلى المسجد لا ينهزه إلا الصلاة إلا غفر له ما خلا من ذنبه) .
10. الذكر بعد الفراغ من الوضوء  قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( من توضأ فأسبغ الوضوء ثم قال  اشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له واشهد أن محمداً عبده ورسوله إلا فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل الجنة من أيها شاء ) .
11. إجابة المؤذن :وفضلها وعظيم الدعاء بعدها قال صلى الله عليه وسلم (من قال حين يسمع الأذان  و أنا اشهد أن لا إله إلا الله و أن محمداً عبده ورسوله ، رضيت بالله رباً و بمحمد نبياً و بالإسلام ديناً غفر له ما تقدم من ذنبه )
12. أداء سنة الفجر  قال صلى الله عليه وسلم ( ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها )
** السنة في ركعتي الفجر التخفيف – وأن تكون ركعتين في البيت- ( كان صلى الله عليه وسلم إذا طلع الفجر لا يصلي إلا ركعتين خفيفتين )
** والسنة الاضطجاع بعدها  كان للنبي صلى الله عليه وسلم من ليله ضجعتان:
الأولى  فبل الفجر بعد فراغه من التهجد والوتر قالت عائشة – رضي الله عنها – ( كان النبي صلى الله عليه وسلم ينام أول الليل ويقوم آخره ثم يرجع إلى فراشه فإذا أذن المؤذن وثب ) .
و الضجعة الثانية  بعد الفجر قبل صلاة الصبح في بيته
13- أذكار الخروج من البيت والدعاء عند الخروج ( بسم الله توكلت على الله ولا حول ولا قوة إلا بالله .
14– دعاء الذهاب إلى المسجد ( اللهم اجعل في قلبي نوراً وفي سمعي نوراً ....... )
15– الأذكار العامة عند دخول المسجد ( بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله ، اللهم افتح لي أبواب رحمتك .... ) .
16– إذا دخل المسجد صلى بوضوئه ركعتين  قال صلى الله عليه وسلم (من توضأ ثم أتى المسجد فركع ركعتين ثم جلس غفر له ما تقدم من ذنبه ) .
17– المحافظة على مكان في الصف الأول  قال صلى الله عليه وسلم ( لو يعلم الناس ما في النداء والصف الأول ولم يجدوا إلا أن يستهموا عليه لا ستهموا)
ثانيا  بعد طلوع الفجر
ومن أعمال هذا الوقت المبارك ما يلي 
1- التبكير لصلاة الصبح قال النبي صلى الله عليه وسلم ( لو يعلمون ما في العتمة والصبح لأتوهما ولو حبواً ) .
2- الانشغال بالذكر والدعاء حتى إقامة الصلاة قال صلى الله عليه وسلم ( الدعاء لا يرد بين الأذان و الإقامة ) .
3- الجلوس في المسجد للذكر – أذكار الصباح – وقراءة القرآن إلى طلوع الشمس فقد كان صلى الله عليه وسلم إذا صلى الفجر تربع في مجلسه حتى تطلع الشمس ) .
4- صلاة ركعتين بعد طلوع الشمس قال صلى الله عليه وسلم ( من صلى الغداة في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة وعمرة تامة ، تامة ، تامة )
5- النوم مع الاحتساب ، قال معاذ – رضي الله عنه – ( إني لا احتسب نومتي كما احتسب قومتي )
6- الذهاب إلى العمل أو الدراسة قال صلى الله عليه وسلم ( ما أكل أحد خيراً من أن يأكل من عمل يده وإن نبي الله داود كان يأكل من عمل يده ) .
7- الانشغال بذكر الله طوال اليوم قال تعالى { الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم } .
8- صدقة اليوم – ولو بشق تمرة مستشعراً دعاء الملك ( اللهم أعط منفقاً خلفاً ) .
9- صلاة الضحى قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( صلاة الأوابين حين ترمض الفصال ) .
ثالثاً  الظهر
ومن أعمال هذا الوقت 
1- صلاة أربع ركعات سنة الظهر القبلية .
2- صلاة الظهر في وقتها مع التبكير إليها قال ابن مسعود رضي الله عنه - ( إن رسول الله صلى الله عليه وسلم علمنا سنن الهدى ، وإن من سنن الهدى الصلاة في المسجد الذي يؤذن فيه ) .
3- صلاة سنة الظهر البعدية ركعتان .
4- أخذ قسط من الراحة مع نية صالحة .
رابعاً  العصر
ومن أعمال هذا الوقت -
1- صلاة العصر في جماعة مع الحرص على صلاة أربع ركعات قبلها قال صلى الله عليه وسلم ( رحم الله أمراءً صلى قبل العصر أربعاً ) .
2- سماع موعظة المسجد  قال صلى الله عليه وسلم ( ما جلس قوم في بيت من بيوت الله يقرؤون كتاب الله ويتدارسون فيما بينهم إلا حفتهم الملائكة وغشيتهم الرحمة وذكرهم الله فيمن عنده ) وعن أبي أمامة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( من غدا إلى المسجد لا يريد إلا أن يتعلم خيراً أو يعلمه كان كأجر حاج تاماً حجته ) .
3- الجلوس في المسجد لقراءة القرآن والذكر .
4- قضاء حوائج الأسرة .
5- عقد جلسة أسرية لمدارسة القرآن الكريم والسنة النبوية وبعض الأحكام الرمضانية ، أو سماع إذاعة القرآن الكريم .
خامساً  بعد المغرب
ومن أعمال هذا الوقت ما يلي 
1- الانشغال بالدعاء قبل الغروب قال صلى الله عليه وسلم ( ثلاثة لا ترد دعوتهم .... ) وذكر منهم ( الصائم حتى يفطر ) تناول وجبة الإفطار مع الدعاء ( ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله ) .
2- المشاركة في تفطير صائم قال صلى الله عليه وسلم من فطر صائماً كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيءُ )
3- أداء صلاة المغرب جماعة في المسجد مع التبكير إليها
4- الجلوس في المسجد لأذكار المساء
5- الاجتماع مع الأهل والأبناء للمؤانسة وتناول وجبة خفيفة من الطعام .
6- الاستعداد لصلاة العشاء والتراويح .
سادساً  العشاء
ومن أعمال هذا الوقت ما يلي 
1- صرة العشاء جماعة في المسجد مع التبكير إليها .
2- صلاة التراويح كاملة مع الإمام قال صلى الله عليه وسلم ( من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر الله ما تقدم من ذنبه ) وقال صلى الله عليه وسلم ( من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة ) .
3- برنامج مفتوح 
زيارة قريب أو صديق أو جار .....، ممارسة نشاط دعوي ، مطالعة شخصية ، درس عائلي ، تربية ذاتية ، حضور مجلس ذكر.. مع الحرص على الأجواء الإيمانية واقتناص فرص الخير في هذا الشهر الكريم .
وليكن - أخي الحبيب – لسانك رطب بذكر الله فهو شهد الأفواه وقوت القلوب ومؤنس الأرواح ، وهو الغنيمة الباردة والتجارة الرابحة .
و أخيرا أقول  يا أصحاب الهمم العالية ، والمطالب السامية اغتنموا الفرصة قبل الفوات ، وسارعوا مع الصالحين إلى الخيرات وتعرضوا في هذا الشهر الكريم لنفحات رب البريات .
وفي أخر المطاف فلنسأل الله معي أن يبارك لنا في رمضان وان يجعلنا من المرحومين المعتوقين بصيامه وقيامه .

شريف محمد الحسن

الرئيس البشير والخلطة السرية العربية

 الخلطة السرية العربية التى حملها عمرو موسى الإسبوع الماضي إلى الرئيس السوداني عمر البشير بعد الإجتماع الطارىء لوزراء خارجية الدول العربية وإحاطتها بتكتم شديد من رائحة الشمس وفضول الكاميرا ولهاث الصحافة ليس لأن الجامعة إكتشفت حلاً جهنمياً يرقى لمستوى الحدث وهي المعروف عنها سلحفائية الحركة وخطأ التحرك ورداءة التحريك بل السبب الرئيس هو أنها كانت تخشى أن يرفض البشير الإقتراح من أساسه ويعتبره ضغطاً مهيناً عليه قبل أن يصل الأمين العام إلى الخرطوم ثم لا تجد الجامعة ما تقوله أو تفعله غير عادتها القديمة وهي الشجب والإستنكار والدهشة والإبتسام للفلاشات ، لذا صرح عمرو موسى قبل توجهه للخرطوم بأن الأمر يحتاج إلى الروية والإبتعاد عن الشعارات الرنانة والصياح وإلقاء الإتهامات والشتائم طولاً وعرضاً والتهديد ودق طبول الحرب لمزيد ٍ من الإثارة و ( الشوشرة ) .
لقد خاب ظن الإنقاذ فى الجامعة العربية ووزراء الخارجية العرب لأن ردهم بشأن المذكرة الأوكامبية يتلخص فقط فى ثلاث كلمات هى ( موقف غير متوازن ) وهذا الرد لم يكن بالمستوى الذى تريده الخرطوم أو تتطلع إليه لذا كتمت غيظها حتى لا تتصاعد المسألة وتفقد المزيد من الأوراق الباهتة التى تتكأ عليها ، فجاء تصريحها على لسان السماني الوسيلة وزير الدولة للشؤون الخارجية على أنهم راضون عن الموقف العربي لأنه حذر من تداعيات أمر إعتقال البشير ، والمفارقة الغريبة فى هذا الأمر أن يغيب وزير الخارجية السوداني ( دينق ألور ) لإجتماع ٍ طارىءٍ كهذا وبدعوة ٍ من السودان ويوفد وزير دولة لشؤون الخارجية دون حتى إبداء الأسباب لذلك الغياب .
والخيبة الإنقاذية هذه تشبه إلى حد ٍ كبير إن لم تكن هي نفسها خيبة صدام حسين حين إلتمت عليه النوائب وتناوشته السهام وكذلك تتسق مع خيبة العقيد الليبي الذى فضّل الإتجاه نحو الأفارقة كيداً فى العروبة والعرب والأعراب ، مع أن الدول العربية لا تملك أو بالأحرى لا تستطيع أن تفعل شيئاً غير الشجب والإدانة ووصف الأمر بأنه خطير كما تردد الإنقاذ وتعيد الإخراج بما يتلائم مع خطها ونهجها على أن المقصود من كل ذلك هم العرب والمسلمين وخيرات السودان وتترك أصل المشكلة وهي معاناة أهل دارفور وما تعرضوا له وتركز على الكيفية أو الآلية التى تنقذ بها البشير من الملاحقة أو وقف الأمر وإجراءاته لمدة عام على الأقل حتى يتسنى للإنقاذ دراسة أمر تسليم هارون وكوشيب وهو فخ عربي ودولي ستجرجر إليه الحكومة حتى تخضع لأنصاف الحلول بعقد تلك المحكمة فى دولة محايدة بإشراف المحكمة الجنائية ولكن الإنقاذ مازالت ترفض الفكرة من أساسها لأنها لا تؤدى إلا إلى النتيجة التى تتخوف منها الحكومة ، ولكنها أبدت إستعدادها مؤخراً لإعادة محاكمة المتهمين السابقين فى محكمة سودانية كما تقول خطة وزراء الخارجية العرب بعد إجراء الكشف الطبي على تلك المحكمة من قـِبل مراقبين دوليين ، وإن حدث ذلك ستتأكد الشكوك السابقة بأن هناك قصور وعدم نزاهة وستكون إهانة كبرى للقضاء السوداني برمته وإعتراف بصورة ٍ أو بأخرى من السلطة بأن تبرئة هارون لم تكن إلا لبناً مغشوشاً أو لحم خنزير .
لو كان السودان يهم أي دولة عربية لكان الإجتماع ليس على مستوى وزراء الخارجية بل على مستوى القادة الرؤساء والملوك والأمراء والسلاطين ولهرولت دولة من تلكم الدول خلال الخمس أو الأربع أو السنتين الماضيتين لإيجاد حل للمعضلة التى أدخلت الإنقاذ البلاد والعباد فيها ولرأينا قطر التى تجرى حيناً وتطير أحياناً خلف الفلسطينيين واللبنانيين واليمنيين وتصرف من حر مالها ووقتها حتى يجد الفرقاء والمتناحرون أرضية مشتركة يقفون عليها وبضمانتها الشخصية ، ولرأينا المملكة العربية السعودية أيضاً تمارس دورها الأبوي على الأقل وتدعو عبدالواحد وخليل والرئيس السوداني بعد أداء العُمرة للجلوس ورأب الصدع بينهم أو حتى مجلس التعاون الخليجي يقوم بدور حقيقي بدل أن يطل برأسه خلسة ليشجب ويستنكر ثم يعود لبياته الشتوى من حيث أتى .... والسلام .
أما مجلس السلم والأمن الإفريقي فليس هو الآخر فى وضع ٍ أفضل من الجامعة العربية وكل الذى إستطاع أن يقوم به هو الطلب من مجلس الأمن تأجيل إجراءات المحكمة الجنائية وهذا الطلب ليس إلا مجرد رفع العتب عن الحرج الذى وجد نفسه منغمساً فى لجته لأن هناك جرائم بالفعل فى دارفور لم ينكرها أحد حتى البشير نفسه دون أن يدرى بعد أن صرّح على الملأ أن ضحايا دارفور لا يتجاوزون العشرة آلاف شخص ( فقط ) دون أن يرتجف له جفن أو يشعر بالحزن والأسى لما حدث لهم وكأنهم مجرد أعقاب سجائر يطأها بقدمه ويستلقى بعدها فى النشوة ، وهناك أيضاً مجرمون لم يحاسبوا على جرمهم وهناك مشردون ونازحون فى المعسكرات داخل وخارج السودان لا يدرون متى هي العودة .
لا أدرى لماذا لم تبادر الخرطوم بإستدعاء سفراءها لدى الدول الغربية للتشاور مثلاً وخاصة ً سفيرها المتخبط فى الأمم المتحدة عبدالمحمود عبدالحليم إحتجاجاً على مذكرة أوكامبو ؟
أو لماذا لم توقف الإنقاذ تصدير النفط لمدة سبعة أيام أو ثلاثة إذا شاءت أو لمدة أربع وعشرين ساعة إذا أعيتها الحيلة وذلك لمعرفة مدى أهميتها وتأثيرها على الأسواق العالمية من ناحية ومن ناحية ٍ أخرى لجس نبض المجتمع الدولي حول مذكرة أوكامبو ؟
وإن لم تجد ِ مثل هذه التحركات والتحرشات يجب أن تفعل ما لم يفعله مالك فى الخمر وهو الإنسحاب من الأمم المتحدة برمتها حتى تـُعاد صياغتها وصياغة مواثيقها بما يتناسب والقرن الحالي مع التشديد على إلغاء حق النقض ( الفيتو ) للأعضاء الخمس دائمى العضوية أو توزيع ذلك الفيتو اللعين مع الآخرين بالتساوى ( ومافيش حد أحسن من حد ) .

عبدالماجد موسى

ما تحاشاه البشير فى زيارته الأخيرة لدارفور

 الزيارة التى رُتبت على عجل من قِبل المؤتمر الوطني للرئيس البشير لزيارة دارفور بعد مذكرة أوكامبو والتى حاول فيها النظام أن يجعل الأمر يبدو وكأنه طبيعي ومخطط ٌ له مسبقاً لإفتتاح مشروعات تنمية أو ماشابه حتى يُبعد عن نفسه شُبهة التحرك فى الوقت بدل الضائع مع أن الأمر واضح بأن المحرك الرئيس لهذه الزيارة هى تلك المذكرة التى فعلت ما لم تفعله كل النداءات والمناشدات والمندوبين والمبعوثين والوسطاء والأصدقاء والأعداء لوقف المأساة الدارفورية ، وإلا لكان البشير قد قام بنفس هذه الزيارة وأتبعها بالمبادرة منذ عامين أو ثلاث لأنه عندما زار دارفور فى العام الماضي لم يطرح أي مبادرة بل حاول أن يعطى صورة معكوسة عن الوضع القائم هناك كما فعل فى زيارته المرتجلة الإسبوع الماضى والتى حشد لها منسوبو المؤتمر الوطني ( الغاش والماش ) ومثل هذه الحشود يمكن جمعها وشحنها ( بالهتيفه ) والشعارات الرنانة واللافتات البراقة وخبراء التصويرطالما هناك سلطة وتسلط وهكذا تفعل الأنظمة المتجبرة على مر الزمن ولا تعود إلى رشدها إلا بعد فوات الأوان وحرق الأخضر واليابس .
هذه الخطب التى ألقاها البشير فى المدن الدارفورية الثلاث تريد من أهل دارفور أن يستعيدوا أثواب التاريخ والشعارات الأولى للإنقاذ التى عفا عليها الزمن ونخر فيها السوس وتخلوا هم عنها منذ فترة طويلة بعد أن أصبحت من الماضى وبإجترارها الآن تريد الإنقاذ أن تخلق أجواء توتر عالية التردد لصرف الأسماع عن الحقيقة فى حين كان يمكن للبشير ونظامه أن يصل إلى النتيجة التى يلهث خلفها الآن منذ أكثر من ثلاثة أعوام دون أن توجه له مثل هذه الإتهامات المهينة إذا تعاملت الحكومة مع المشكلة بصدق ورحمة وسعة أفق ولكن البشير رفض التعامل مع القضية إلا بالطريقة والقواعد التى يريدها هو ونظامه فى دولة بحجم وثقافة وأعراق هذا الوطن .
لقد وجد هذا النظام ورئيسه أنفسهم فجأة فى موضع حرج ٍ للغاية فبدأوا يهرولون شرقاً وغرباً لطلب النجدة وهذا كله بسبب ضيق الأفق الذى حجب عنهم القراءة الصحيحة لفهم أنفسهم ومجتمعهم وما يدورحولهم فأصبحوا أمام خيارين أحلاهما مر فإما أن يأتوا بعبدالواحد وخليل ويجدوا لهما موطئاً فى حكومة ( كرش الفيل هذه ) وتصبح الشتائم السابقة مدحاً كما حدث مع قرنق وإما أن يتمسكوا برفضهم التام الذى رددوه كثيراً وأقسم عليه البشير بأن لا مفاوضات مع زعيما كل من الحركتين وبالتالى إستمرار المشكل والمأساة وزيادة الأمر سوءً على سوءه وفتح الباب على مصراعيه لمزيد ٍ من التدخلات الخارجية والمماحكات الداخلية . ولكن الإنقاذ الآن تريد تحميل أخطاءها وأوزارها للشعب السوداني عامة وسكان دارفور والحركات المسلحة والجامعة العربية والإتحاد الإفريقي والأمم المتحدة والمحكمة الجنائية ولكل من قال لها لا ، لتخرج هي من المسؤولية المباشرة ( كالشعرة من العجين ) مع أن الله تعالى قد قال فى كتابه الكريم ( ولا تزر وازرة وزر أخرى ) .
أهل دارفور نعم أهل قرءان ولا زالوا ولكن الإنقاذ هي من قتلت وشردت ونكلت بأهل القرءان هؤلاء ويجب عليها أن تتحمل مسؤوليتها كاملة غير منقوصة لما فعلت وألا تحاول التنصل منها بمثل هذه الزيارات الخجولة للتغطية على الحقائق وإيهام الشعب والعالم بأن كل شىء على ما يرام وأن كل الذى يقال على وسائل الإعلام خارج حدود الدولة هو مجرد كذب وإفتراء وصيد فى الماء العكر وأجندة خفية ومؤامرات وتدبير ليلي وإلى ما هنالك من مسميات .
وحديث البشير عن أن دارفور كانت تطعم الطعام فى الماضى وتسقى العطشى وتؤمّن الخائف إلى أن يصل إلى مقصده ثم يعود غانماً ظافرا ثم تدور الدوائرلتصبح هي غير آمنة اليوم وتستجدى الإغاثة من المنظمات الدولية بعد حرق قراها وقتل أهلها وتهجيرهم لهى وصمة عار فى جبين الإنقاذ وليس للمشردين واللاجئين فى المعسكرات والمخيمات حتى يُعيّروا بأكل فتات الموائد واليد السفلى والقدم الحافية والأسمال البالية .
أما مبدأ الحصانة للرؤساء أو القادة يمكن الأخذ به إذا كانت الدولة تقوم على أسس ومبادىء دستورية وقانونية حقيقية وحرية صحفية وإعلامية وإنتخابية ويمكن الأخذ بها كذلك إذا كانت مدة الرئاسة أو الحكم لا تتجاوز فترتين رئاسيتين فى حالة الحكم الديكتاتوري حتى تأخذ العدالة مجراها دون طول إنتظار حتى لا يتمتع الرئيس والقائد بالحصانة إياها ويفعل ما يريد ويتحصن خلف غِلالة واهية تسمى حصانة الرؤساء وهودج القادة ومن ثم يظل فى ذاك الكرسي حتى وهو على فراش الموت ليورثه بعد ذلك لمن يشاء لتعود الكرّة أخرى ، إذن يجب أن تكون هناك فقرة فى المواثيق الدولية للتعريف بمن يستحق تلك الحصانة أصلاً لا أن تلقى على قارعة الطريق ليتستر بها من يريد وقت الشدة أو عند ظهور الحقيقة .
على كل حال حماية الدولة والدفاع عنها وفرض هيبتها لا تعنى على الإطلاق إنتهاك القوانين وسفك الدماء وحرق القرى وتشريد الأهالي .
لقد تحاشى البشير فى خطبه الثلاث عدة نقاط هامة وتفادى زيارة أماكن أخرى بالرغم من الأمن المكثف الذى يحيط به أرضاً وجواً والتى كان من الممكن أن تصب فى مصلحته لو قام بها وتبين مدى صدقه فى مبادرته التى سار بها من الخرطوم صوب دارفور لإثارة الحمية وتتلخص فى الآتى 
** لم يعتذر البشير ضمناً أو صراحة ً لأهل دارفور عن العشرة آلاف نفس التى أزهقت والتى إعترف بها البشير ( بعضمة لسانه ) أنهم سقطوا فى الحرب ودون حتى أن تظهر على ملامحه آثار الأسف أو حتى التعاطف مع الضحايا أو ذويهم .
** لم يزر البشير معسكراً واحداً من المعسكرات التى تعج بالنازحين واللاجئين والمشردين داخل السودان لتطييب خواطرهم على الذى مر بهم طيلة الخمس سنوات الماضية مع أنهم أولى بالزيارة وأحق بالرحمة والرثاء .
** وبالطبع لم يفكر فى زيارة من كانوا على الحدود السودانية أو داخل تشاد حتى بعد نية البلدين لإستئناف التبادل الدبلوماسي بعد أحداث أم درمان .
** لم يذكر البشير إسم حركة العدل والمساواة تحديداً أو إسم قائدها خليل إبراهيم للإنخراط فى المبادرة التى أطلقها بل بدأ بتكرار كلمتى ( الحركات التى وقعت والتى لم توقع ) قبل تحركه من الخرطوم ولو فعل كما فعل بعد أحداث أم درمان حين ذكر بأن لا مفاوضات مع حركة العدل والمساواة بعد اليوم وأنها أسقطت من المفاوضات نهائياً لكان لها وقع حسن وقد يزيل الكثير من العقبات والموانع أمام المبادرة .
** أيضاً لم يدع البشير عبدالواحد بالإسم للمشاركة فى المبادرة المطروحة من قِبله بل ألقاها معممة حتى لا يظهر بمظهر المرتد عن ما صرح به سابقاً .
** لم يذكر البشير أنه يتحمل أدنى شىء من المسؤولية تجاه ما حدث فى دارفور أو يُحملها لأي ممن حوله أو من يأتمر بأمره وكأن لا صلة تربطه البتة بما حدث .
اللعبة السياسية كما نعلم جميعاً ليس فيها شىء ثابت 100% بل تتبدل قواعدها على الدوام وبما يتناسب مع الأحداث والمرحلة والتحرك الصحيح فى الوقت الصحيح والخاسر هو من يعتقد أنه يستطيع أن ينال كل ما يريد أو معظم ما يتطلع إليه دون أن يتزحزح عن ما يظن أنها ثوابت أو خطوط حمراء أو سقف تفاوضى أو لبن طير، لذا يجب على حركة العدل والمساواة بقيادة خليل إبراهيم وحركة جيش تحرير السودان بقيادة عبدالواحد محمد نور وكذلك جيش تحرير السودان قيادة الوحدة وغيرهم أن يقبلوا بمبدأ التفاوض أو على الأقل قبول المبادرة التى طرحها البشير مؤخراً ومن ثم طرح ما يرون من حلول فعلى الأقل لأجل هؤلاء النازحين واللاجئين والمشردين إن لم يكن لأجل هذا الوطن وهو ليس بالأمر القليل

عبدالماجد موسى

سودانيز أونلاين الموقع الأنجليزي

 

رسالتنا هى توفير المعرفة (أكبر كم من المعرفة) باللغة الأنجليزيه عن السودان للمطلع الأجنبي بشكل عام وللأمريكان بشكل خاص ، إن الشعوب هي الوجهة الحقيقي التي ينبغي قصدها وليس الحكومات !! والسودان الآن أمام تحدي كبير في ان يكون أو لا يكون .... لقد تضرر مئات آلاف السودانيين جراء التقارير التي تكتبها جهات تعمل ضد مصلحتة العامه بنشر معلومات مغلوطة عنه في وقت يعاني السودان نفسه عن مشكلة حقيقه بشبكته الإعلاميه والتي تنحصر فقط داخل المحيط العربي !!! اناشد جميع المثقفين والمتعلمين والكتاب واصحاب الكلمة الحرة من ابناء السودان الأوفياء بالأنضمام لركبنا وأن يساهموا في نشاطات وفعاليات هذا الموقع الجديد بالغه الإنجليزيه .. سيتمتع حامل العضويه بمكتبة خاصه يمكنه من خلالها تحميل الصور والمواد المسموعة والمرئية بسيرفر الموقع وستظهر جميع المقالات والموضوعات التي ستكتب بالمنتدي وقسم الأخبار والمقالات عبر نوافذ مخصصه بجنبات المكتبه منسقه بشكل جميل وستؤرشف اوتوماتيكيا بالموقع وبجميع محركات البحث العالميه كقوقل وغيرها كما يمكن أضافة ميزه (Shared Feeds) وهي ناقل اخباري لاي نظام يستخدم خدمة RSS يمكن أيضا اختيار أصدقاء معينين في القائمة الخاصه بـــــ (My Friends) أيضا ستظهر جميع التعليقات من قبل الزوار للمكتبة في قسم خاص بـــ (My Comments) يمكن للعضو أيضا اختيار التنسيق المناسب لمكتبته من ضمن مجموعه من الاستايلات شاهد النموزج ادناه 


لزيارة مكتبة أضغط هنا

تم شراء وتركيب هذا النظام خصيصا وأضافته لموقعنا لهذه الغايه لتميزه بالتعامل الراقي والسلس .. وهو يختلف تماما عن محتويات بقية الموقع بالغة العربيه يرجى ممن يجد في نفسه الكفأة وتحمل المسؤليه أرسال سيره ذاتيه مبسطه مع صوره شخصيه على  البريد  English@sudaneseonline.org

وعهد أن نظل كلنا .. حافظين للأمانة .. أمانة وطن ...  نتطلع لسودان قوي بوحدة أبنائه لسودان جديد بثقافه جديده ... 
سارة منصور
 
هل تعتقد أن الحياة فعلا قاسية ؟؟ فكر ثانية

 

*. وُلِدْتُّ بدون أطراف- والدكتور لا يملك تفسيراً لحالتي.

كما تتوقع- واجهتُ تحديات- والعقبات التي إترضت حياتي. *

*(أمي وأبي)- ولدهم الأوّل- جاء إلي الدنيا دونما أطراف.

*لم تكن هناك تحذيرات مسبقة- أو وقت ليتجهّزوا لمثل هذه الحالة- الدكتور ُصدِم- ولا يملك أي إجابة علي العموم.

*إلي الآن- عجز الدكتور عن إعطاء تفسير طبيّ لهذه الظاهرة- مع العلم ان لدي أخ واُخت جاءا طبيعيين بعد الولادة.




* انا اعرف انه لا يوجد شيء اسمه حظ أو فرصة ، أو أنّه ليس من قبيل الصدفة أنّ هذه الامور - تجري في حياتنا.

*أيقنت تماما- أنّ الله لايدع أي شئ يحدث لنا في حياتنا -إلاّ ويكن لنا فيه نهايةٌ جيّدة تماماً لنا.

*الآن -عُمُري 23 سنة- وحصلت علي بكالريوس التجارة. (تخصص المالية).

*أحب أن أشارك قصِّتي حيثما أُتيحت لي الفرصة.طوّرت خطابي لأتصل وأشجع الطلاب خلال المواقف التي تجابه المراهقين.




*لدي الرغبة للوصول للشباب- وجعل نفسي متاحاً لما أرادني الله أن افعله -وأينما وجّهني سوف أذهب.

*كِتَابَةُ كِتاب رائج أصبح واحداً من أحلامي .أتمني أن أنتهي من كتابة كتابي الأول بنهاية هذا العام.





* سوف أُنَادي بعديم اليدين عديم الأرجل عديم القلق والهمّ!


. *أعتقد انه إذا إمتلكت الرغبة والعزيمة في فعل شئ وكان في مشيئة الله ستحققه في زمن وجيز.

*نحن كبشر وبشكل متواصل نضع حدوداً علي أنفسنا دونما أيما سبب.

*الأسوا علي الإطلاق هو وضع حدود لقدرة الله. (الذي يستطيع أن يفعل أي شئ).صاحب القدرة المطلقة.

*إننا لا نقدر الله حقّ قدره.

*إننا لا نسنطيع أن نفعل شيئاً من دون الله.

*عندما نسخّر أنفسنا لأعمال الله التي أرادنا لها.عليك أن تخمّن القدرات التي يمكن أن نتمتع بها حين إذن.





اللهم أقسم لنا من الخير فوق ما نرجو

وأصرف عنا من السوء فوق ما نحذر


هذا الموضوع مرسل من أبن أختي معتصم ... شكرا كتير

أوكامبو والمذكرة الشيطانية ضد الرئيس البشير

 ما إن بدأت الأنباء تتسرب من لاهاى بأن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لويس أوكامبو ينوى إستصدار مذكرة إتهام جديدة ضد الخرطوم تتضمن إسم رأس السلطة فيها ( البشير ) حتى ثارت ثائرة الإنقاذ مزبدة مرعدة ومتوعدة ومتباكية على السودان وأهله من المصير المظلم الذى ينتظرهم والآثار السيئة التى ستنعكس عليهم جراء تلك المذكرة اللعينة والتى ستنسحب آثارها أيضاً على الدول المجاورة وقد تتسبب فى تهديد السلم والأمن الدوليين وما إلى ذلك من قراءات مضطربة ومختلة وليست بهذه الكيفية إلا فى مخيلة الإنقاذيين مما يدل على أن الحكومة لا زالت فقيرة فى دفاعها وحججها من الناحية القانونية والدبلوماسية والسياسية و ( الإقناعية ) وقد سبق لها أن صرحت بأن القرار الصادر من مجلس الأمن بالرقم 1706 قد أفرغ من محتواه تماماً وأن الدبلوماسية السودانية قد نجحت فى إجهاضه وإيقاف كل القرارات الداعمة له ولكن هاهي الأمور تعود من جديد لتطال رأس النظام وأركانه ، وللأسف الشديد إنعكست كل ممارسات الإنقاذ الخاطئة على السودان بأكمله فى نواح ٍ عديدة لأنها لم تنصت فى الماضي القريب أو تلتفت لأدنى نصيحة أو حقيقة لتقويم إعوجاجها أو إصلاح الخلل من هنا أو هناك إلى أن صدقت الأنباء بمذكرة أوكامبو التى أصدرها الإثنين 14/7/2008 م الماضى بعدد كبير من الإتهامات تكفى لتدمير البشير ونظامه نفسياً على الأقل حتى إن لم تصادق المحكمة على المذكرة فى الأسابيع أو الأشهر القليلة القادمة ، وأما إن حدث العكس وصادقت عليها المحكمة الجنائية فلن يكون هناك من مخرج للبشير وأفراد نظامه إلا بالحضور والمثول أمام المحكمة تباعاً وتبرئة أنفسهم إن كانوا بريئين أو إدانتهم إن كانوا مذنبين ولن تنفعهم الصين أو روسيا التى تخلت عن صدام حسين ( فى رمشة عين ) رغم العلاقة التاريخية الوطيدة بين العراق وروسيا وتطمين الروس لصدام بأنهم سيقفون خلفه أمام أي قرار أممي ولكن المصالح الروسية مع الغرب وأمريكا كانت هي الأهم وشرب صدام كاس الموت ، لكل هذه الأسباب لا أعتقد أن البشير ونظامه أفضل للصين لتضحى بعلاقاتها مع الغرب والولايات المتحدة حتى بعد الألعاب الأولمبية لإنقاذ الإنقاذ من ورطتها وخاصة بعد إكتشاف وجود أسلحة وسيارات عسكرية وطائرات حربية فى دارفور رغم الحظر الدولي على إدخال السلاح للإقليم مما يضع الصين فى موقع المساعد بل الداعم لإستمرار المأساة هذا من ناحية ومن ناحية أخرى يجب على الإنقاذ أيضاً ألا تعوّل على العرب لأنهم آخر من يهتم بالشأن السوداني أو له ولا على الجامعة العربية لأنها أقصر قامة من أن تساند أو تلعب دوراً حقيقياً وفاعلاً لحل مثل هذه القضايا أو أن تتكىء الإنقاذ على الدول الإفريقية فهي أول من يطبق القرار فى حال المصادقة عليه من المحكمة لأن معظم هذه الدول لا تخلو من مثل تلك الإتهامات بصورة أو بأخرى أو أن تصوب بصرها تجاه الإتحاد الإفريقي ومجلس السلم والأمن فيه لأنه أكثر هشاشة من أن يقف فى وجه أي قرار أو يعيقه ، وكل الذى سيفعله العرب والأفارقة هو الإدانة والشجب والإستنكار أو التأجيل الذى هو ألعن من المحاكمة نفسها ثم فليكن ما يكون .
والإتهام فى حد ذاته إساءة بالغة للإنقاذ ونظامها وليس للسودان كدولة لأن الأعمال الفردية لا تخص إلا أصحابها فقط ، وعلى كل حال إن الرئيس البشير لن يكون أبداً هو البشير بعد المذكرة إياها .
لقد تأخرت الإنقاذ بل تأخرت كثيراً فى كيفية التعامل مع الأزمة التى تقول إنها لم تخلقها ، وهذه حقيقة وكذلك لم تفعل مع الحرب فى الجنوب ولا يختلف إثنان فى هاتين الحقيقتين ولكن الإنقاذ صبت عليها زيوت وشحوم الحقد والغل والكراهية حتى أشعلتها وهي تدغدغ على عواطف الدين والعرق لتمتد ستة عشر عاماً بعد مجيئها ولم تتوقف إلا بضغوط دولية وإقليمية هائلة عليها ولكنها إرتكبت نفس الخطأ فى دارفور إلى أن أصبحت المسألة كلها تـُدار بخيوط إقليمية ودولية مباشرة لا مجال للمناورة فيها وذلك بالعنترية الغير مبررة حيناً وبإستقطاب أفراد أو مجموعات من الحركات المسلحة أحياناً أخرى مما جعل الأزمة مستعصية بل مزمنة جلبت التدخل الدولي وسيكون ثمنها أكثر بكثير من ثمن الحرب فى الجنوب .
والغريب أن الإنقاذ لازالت تردد أنها ليست من المصادقين على ميثاق المحكمة الجنائية وأنها غير معنية بقراراتها وأن لديها قضاءً مشهود له بالشفافية وأنها لن تسلم أي مواطن سوداني وهذا بالطبع ليس لسواد عيون ذلك المواطن وإنما خوفاً على نفسها لأن تسليم هارون وكوشيب سيضع الحكومة فى مأزق حقيقي إذا أدلى الرجلان بمعلومات أو إعترافات مهمة عن تلكم الجرائم التى حدثت فى الإقليم والتى بموجبها ستكون الأدلة أكثر قوة مما هي عليه الآن ، وهاهي الضغوط المغلفة بالعسل من الدول الصديقة والمقربة من الإنقاذ تتقدم بإقتراحها لتسليم هارون وكوشيب لتفادى المذكرة الجنائية وإن فعلت الحكومة ذلك فإن النتيجة حتماً ستكون كارثية عليها وعلى ( الخلفوها ) للأسباب سالفة الذكر، ومن جهة ٍ ثانية إن الإنقاذ أعجز من أن تمس القوات الدولية أو أن تفعل أي شيء يهدد وجودها سواءً فى دارفور أوغيرها لأن ذلك من شأنه أن يأتى بالأمم المتحدة بصورة مباشرة للتدخل عسكرياً ، ولن يتزعزع الإستقرار أو السلم والأمن أيضاً إذا صادقت المحكمة على قرار ممثل الإدعاء أوكامبو وكل التظاهرات والهتافات لن تتعدى السبعة أيام دون لياليها وبعدها ستهدأ الأمور لأن الإنقاذ عودت الجميع على الشحن العاطفي والديني وخلط الحق بالباطل فى أمور تتطلب إعمال العقل وإنفاذ البصيرة وفرش بساط الحكمة بالرغم من أنها قد جربت سياسة أغلبوهم بالصياح هذه عدة مرات دون جدوى
لقد أضاعت الإنقاذ الفرصة تلو الأخرى فى التصفيق والسخرية والحمق والهياج حتى إلتف الحبل حولها بإحكام جر خلفه كل السودان إلى نقطة مبهمة المصير متناقصة الخيارات لدرجة الإذلال ، والمتابع لوسائل الإعلام الإنقاذية يشهد جلياً كيف تتخبط الدولة برمتها حتى أنها لا تدرى كيف تدافع عن نفسها بصورة مقنعة ( مثلها مثل من يُسأل لـِمَ لم تصلى فيرد قائلاً ولماذا لا يصلى عبدالفتاح )
بالرغم من أن إتهامات أوكامبو من الصعب إثبات الكثير من فقراتها أو الأخذ بها دون القبض على هارون وكوشيب أو أياً من الصقور الذين لهم يد مباشرة فى الجرم الدارفوري إلا أن الإنقاذ لا تدرى أي السبل تسلك أو الحجج تأخذ ، ولا غرو أن شاهدنا الدكتور عمر العجب على قناة الجزيرة يوم أمس متلعثماً متمتماً موجهاً حديثه للمحامي المصري ناصرأمين قائلاً كيف توجه مثل هذه التهم لشخص يحفظ ستة أجزاء من القرءان الكريم !!
حقاً إنه أمرٌ عجيب يا عمر العجب !!
أما السفير السوداني لدى الأمم المتحدة ( عبدالمحمود عبدالحليم ) فحدث ولا حرج ، فالرجل ليس فيه شىء من لياقة الدبلوماسية أو لباقتها ، فهو على الدوام مكفهر الوجه ، ضيق الأفق متحفز للملاكمة والمصارعة والتهديد والتجريح وكأنه يخاطب صغار الموظفين فى سفارة السودان بأديس أبابا ، بالرغم من أنه يجلس على أعلى قمة دبلوماسية لتمثيل الأمم والشعوب ، فلا يعقل أن يصف سعادة السفيرعبدالمحمود أو يوجه إساءات من قبيل المجرم والإرهابي والمجنون لأوكامبو لمجرد أن الرجل يمارس مهامه التى كُلف بها حتى لو كانت الصفات التى التى أطلقها السفير صحيحة ، لأن مثل هذه الأشياء تسىء أولاً وأخيراً للسودان الذى أتى به إلى ذلك الموقع الهام ، فقد كان على سعادة السفير أن يقارع أوكامبو بالحجة والقانون والمنطق وحتى القضاء إن رأى سعادته أنه يملك أدلة على جُرم الرجل أو إجرامه أو إرهابه وجنونه ولكنه الفشل الإنقاذي المعهود بتعيين الرجل الغير مناسب فى مكان ٍ يناسب غيره .
كلما أشاهد أولئك المستشارون الذين يلتفون حول الرئيس البشير وخاصة هذا الذى لا يدرى أين مساره أزداد يقيناً بأنهم لن يكتفوا بإيصاله إلى لاهاى بل يدفعونه إلى جهنم أيضاً .
كراكاتير
زار أحمد هارون المطلوب فى قضية دارفور ، زار الرئيس البشير بعد القائمة الأوكامبية الأخيرة ، ووجد البشير جالساً على كرسي وثير وعلامات القلق بادية عليه بالرغم من الإبتسامة الأوتوماتيكية التى تظهر على محيا البشير بين لحظة وأخرى وخاصة ً عندما يكون قلقاً ليدارى بها أزمته النفسية التى سببتها تلك المذكرة الشيطانية عليه ، فقال هارون بعد أن أخذ الرئيس فى أحضانه مواسياً 
معليش يا سعادتك الحالة دى حتستمر معاك فترة طويلة صدقنى ( ده عن تجربه ) وأحسن نمشى ليهم هناك ونواجههم ونحنا ما خايفين من أى حاجه وأنا رجل قانون أؤكد ليك حنطلع براءة من كل التهم والأكاذيب دى ، بدل ما نعيش فى الحالة النفسية دى ونتظاهر بالقوة والتماسك والثبات
ورد البشير وهو يبتسم 
عارف يا مولانا أنا حاسى بيك من المذكرة الأولى ديك وإنت عايز تحل نفسك وتورطنا فى الموضوع
ثم فجأة كشر الرئيس عن أنيابه منتهراً هارون  قوم بلا نسلم بلا كلام فاضى معاك .

عبدالماجد موسى

أمن واستقرار السودان أولا

 

هذا التصعيد غير المبرر من جانب المحكمة الجنائية الدولية، خاصة فيما تم بشأن طلبها بتوقيف الرئيس البشير لمحاكمته بارتكاب جرائم حرب في دارفور. يمثل تطورا يجب أن ننظر اليه في إطار القضية الرئيسية التي تشغلنا أكثر من غيرها الآن وهي حماية عملية السلام في السودان، سواء بين الشمال والجنوب أو المحاولات الخجولة - للأسف الشديد - التي بذلت وتبذل على طريق حل الأزمة في دارفور.
ذلك أن القرار قد يعطي ذريعة للمتمردين في الإقليم برفض أي محاولات لدفعهم إلي التوقيع علي اتفاق سلام مع الحكومة، كما انه سيعطي في نفس الوقت للحكومة مبررات لمواصلة التسويف والالتفاف على مطالبات أهل دارفور العادلة وإنهاء معاناتهم الإنسانية التي تجاوزت الخطوط الحمراء بكثير.
نعترض على التصعيد الأخير من جانب المحكمة الدولية من غير أن يعني ذلك أننا نتراجع قيد أنملة في المطالبة بتحقيق العدالة في دارفور.
لكن هذا التصعيد يقلب سلم الاولويات لأن الحديث عن تحقيق العدالة في غياب الأمن والاستقرار ووسط معمعة المعارك والاضطراب يعني ببساطة .. أننا لا نبحث عن عدالة وغير معنيين أصلا بألأمن والاستقرار في دارفور بل وفي السودان كله.
هذه حقيقة بسيطة وواضحة يفهمها السودانيون على الطائر - كما يقولون - ولا حاجة لكل هذه الجعجعة والاضطراب الذي اتسمت به تحركات الخرطوم . . لا حاجة إلى التهديد والوعيد . صحيح الأمر خطير بل وجد خطير . ولكن إدارة الأزمات لا تتم بالصراخ .
ولأن القضية ما عادت منذ وقت طويل تعني المؤتمر الوطني وشريكه الأساسي في الحكم الحركة الشعبية وبقية الشركاء الحاليين أو القادمين وانما باتت تتعلق ببقاء السودان بحدوده الحالية على خارطة العالم فإن أي تفكير في مواصلة لعبة التهديد والوعيد لا معنى له ولا قيمة ولا يقود إلا إلى تسهيل مهمة من لا يريدون خيرا بالسودان ولا بأهله كما أن التفكير في تقديم تنازلات باتجاه المصالح الخارجية التي تمسك بخيوط اللعبة لن يقود إلا إلى تمكينها من المضي قدما - حتى وإن أخرت تصفية حسابها مع حكام الخرطوم أو عفت عنهم واعتبرتهم ضمن جنودها - في تحقيق أهدافها . فإن الخيوط ستلتف أكثر وأكثر جول عنق الوطن وسيخسر السودانيون في النهاية سودانهم.
الخطوة الصحيحة هي باتجاه الداخل فالتنازلات يجب أن تقدم باتجاه المواطن وتمكينه بمزيد من الحريات وبمزيد من المشاركة وبمزيد من الحقوق من أن يساهم في بناء بلده وحمايته.
منصور شاشاتي
بيان حزب الامة القومي حول المحكمة الدوليه

 

بسم الله الرحمن الرحيم
حزب الأمة القومي
بيان مهم

فى ظل الظروف والإحتقانات السياسية القائمة أصلا فى السودان، طالعتنا الأنباء عن تسريبات لتقرير المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية والمقرر تقديمه أمام مجلس الأمن
يوم الإثنين 14 يوليو الحالي ويتضمن إتهامات بحق مسؤولين حكوميين بارزين واحتمال ورود اسم رئيس الجمهورية فى القائمة حيث أن وثيقة الإتهام غير معلنة رسميا
ولم يقرر القضاء بشأنها فلا مبرر لتأسيس مواقف نهائية فى هذه المرحلة وذلك لأن الإتهام الجنائي إذا حدث فسوف يصدر عن المحكمة وإزاء هذا الوضع يود حزب الأمة أن يؤكد الآتي:-
1. أن جرائم قد ارتكبت فى دارفور ولا بد من المساءلة وعدم الإفلات من العقاب.
2. إذا صدر اتهام طال رأس الدولة فهذا من شأنه إحداث إنهيار دستوري فى السودان، جميعا نتفق أن عواقبه على الأمن والنظام العام وأرواح المواطنين بالغة.
3. نسعى عن طريق الإتصال مع كل الأطراف المعنية لإيجاد معادلة توفق بين العدالة والإستقرار الوطني.
4. نسعى للإسراع بالخطوات اللازمة لتوحيد الرؤية الوطنية والوحدة لمواجهة المخاطر الكبيرة التى تواجه الوطن ولتحقيق التداول السلمي الديمقراطي ل
لسلطة وتحقيق السلام العادل الشامل بما يؤمن مكاسب الجنوب ويستجيب لتطلعات أهل دارفور المشروعة.
5. أن أجهزة حزب الأمة القومي سوف تواصل متابعة الموقف بصورة لصيقة وفى هذا الأثناء نحن نناشد:-
-الأحزاب الحاكمة التحلي بضبط النفس
-الأسرة الدولية أخذ الموقف الدستوري والسياسي فى السودان فى الحسبان وذلك انطلاقا من تقديرنا للمجهودات والإسهامات الكبيرة التى تضطلع بها.
-قوى المقاومة المسلحة فى دارفور الحرص على حل مشكلة الإقليم وإيجاد مخرج عادل لأهلنا الذين ذاقوا ويلات الضيق والجوع فالفرصة متاحة
للإسراع بعلاج كافة القضايا الوطنية من منطلق قومي شامل.
-الجميع مراعاة المصلحة الوطنية السودانية والعمل بكل الوسائل لحمايتها

أمدرمان-دار الأمة
13/ يوليو/ 2008

الهبباي
القضاء السعودي يلزم جمعة الجمعة برد أموال 8 آلاف مساهم

 المصدر: العربية نت

أصدر حكما نهائيا بحصر جميع ممتلكاته داخل وخارج المملكة وتعيين حراسة قضائية عليها
السعودية.. "المظالم" يلزم رجل الأعمال "الجمعة" برد أموال 8 آلاف مساهم


أصدر ديوان المظالم بالسعودية أمس الثلاثاء 15-7-2008، حكما نهائيا على رجل الأعمال جمعة فهد الجمعة يلزمه بإعادة أموال المساهمين، مع تعيين مراقب مالي لبيع العقارات والأصول وحصر جميع أمواله، والذي وصفه محللون قانونيون بأنه ينصف مطالبات المساهمين،والتي استمرت نحو 6 سنوات تضرر منها قرابة 8 آلاف مساهم.

وقالت صحيفة "الوطن" السعودية في عددها الصادر اليوم الأربعاء: إن محاميين تقدما بطلب إلى ديوان المظالم، بتعيين حراسة قضائية على رجل الأعمال الجمعة، بحجة أنه أهدر جزءا من أمواله في غير وجهها الصحيح، بدلا من تسديد حقوق المساهمين.

وأوضح الوكيل الشرعي لعدد من المساهمين -المحامي حمود الحمود- أن الحكم أمر بإلزام الجمعة برد حقوق المساهمين وفق المقتضى الشرعي بما لديهم من مستندات وعقود مضاربة، وتعيين صالح النعيم "محاسبون قانونيون" مراقبا ماليا على أموال الجمعة داخل وخارج المملكة، وعلى جميع الشركات والمؤسسات والمنقولات خاصته، ويكون مسؤولا أمام الجهات الرسمية عن ذلك.

وكلف الحكم الصادر المراقبَ المالي بتقديم تقارير حسب أوجه عدة، منها حصر وتقييم وبيع ممتلكات الجمعة، مع حصر جميع المساهمين، وتقديم التقارير عن جميع أموال المستثمرين معه خلال 6 أشهر، كذلك عمل متابعة دورية على أمواله وممتلكاته كل 3 أشهر، وتقديم قوائم مالية كل سنة، مع إعداد تقرير مفصل عن جميع الموجودات التي تسلمها المراقب، وتقارير شهرية أخرى عما تم بيعه.

وأضاف الحمود أن الحكم ألزم المراقب المالي بفتح حساب بنكي لتجميع الأموال، وعدم الصرف إلا بإذن الدائرة، وتكليفه بنشر إعلان في تاريخ السادس من رمضان المقبل في إحدى الصحف المحلية، عن آلية وطريقة إرجاع الأموال لمساهمي الجمعة.

ومن جهة أخرى ذكر المحامي مشعل الشريف "محام مستقل" أن هذا الحكم يقطع دعوات كان يطلقها المساهمون عن تلاعب الجمعة بأموالهم، مضيفا أن هذا الحكم وضع فترة محددة لتسليم المساهمين أموالهم، بخلاف الإجراء السابق الذي لم يحدد مدة لتسليم الأموال إلى مستحقيها.

وذكر مصدر قانوني آخر أن الشيخ سلمان الشهراني -القائم على القضية- أصدر قرابة 45 حكما يقضي بإلزام الجمعة بالدفع، من بينها أحكام لسبعة أشخاص صدرت لهم أحكام إلزامية بالدفع، وبلغت نحو مليون ريال

إبراهيم على فرح

المعارضة الشمالية: توقيف البشير سيؤدي إلى انهيار دستوري

 ويهدد الاستقرار
الحركة الشعبية تدعو لخريطة طريق والأمة والاتحادي يرفضان و«الشيوعي» ينصح وحزب الترابي يقول إن لجنة حقيقة ومصارحة أفضل
الخرطوم ـ لندن: «الشرق الأوسط»
حذرت احزاب المعارضة السودانية أمس من ان صدور امر دولي بالقاء القبض على الرئيس عمر حسن البشير سيزعزع استقرار اكبر دولة في افريقيا ويتسبب في «انهيار دستوري».
وايد كثير من رموز المعارضة السياسية في السودان المحكمة الجنائية الدولية التي اصدرت امرا مماثلا في السابق بإلقاء القبض على الوزير السوداني احمد هارون وقائد ميلشيا متحالف مع الحكومة العام الماضي بتهمة ارتكاب جرائم حرب في دارفور. لكنهم يشعرون بأن صدور امر بالقاء القبض على البشير قبل اول انتخابات حرة في 23 عاما في السودان والمقرر اجراؤها في 2009 سيضر بفرص السلام. وقال حزب الامة المعارض الذي فاز في اخر انتخابات حرة في السودان ان صدور اي لائحة اتهام بحق رئيس الدولة سيؤدي الى انهيار دستوري في السودان. ودعا حزب الامة، الحزب الحاكم الى التحلي بضبط النفس واشار الى ان امر الاعتقال النهائي قد لا يصدر قبل بعض الوقت بعد ان يوافق عليه قضاة المحكمة الجنائية الدولية. وقال الحزب الاتحادي الديمقراطي المعارض انه يرفض تسليم البشير الى المحكمة الجنائية الدولية ومقرها لاهاي.
وقال المتحدث باسم الحزب تاج السر محمد صالح ان الامر سينعكس بصورة سيئة جدا على عملية السلام في دارفور وفي الجنوب. واضاف انه لا بد من وقف ذلك والبحث عن تسوية اخرى. وحتى حزب المؤتمر الشعبي بزعامة حسن الترابي الخصم اللدود للبشير قال ان نموذج جنوب افريقيا للجنة الحقيقة والمصالحة هو السبيل للمضي قدما. وأعرب بشير ادم رحمة امين الامانة السياسية للحزب عن اعتقاده بأنه اذا تم حل مشاكل دارفور فسيمكن حل كل الامور ذات الصلة. وقال ان من الممكن اتباع نموذج جنوب افريقيا للتوصل للحقيقة والمصالحة والعدالة. واعتبرت الحركة الشعبية لتحرير السودان الاعلان بأنه خلق وضعا بالغ الخطورة داخل السودان تهدد السلام والاستقرار، ودعا في بيان له الى وضع خارطة طريق خلال اسبوع تفيد حكومة الوحدة الوطنية، وبمشاركة القوى السياسية لحل مشكلة دارفور. وقالت الحركة بانها فوجئت بالخطوات المتسارعة في قضية دارفور بالمحكمة الجنائية والتي افضت الى الطلب بتوقيف البشير.
وفي سياق رودو الفعل نصح السكرتير العام للحزب الشيوعى السوداني محمد ابراهيم نقد بالتعامل مع المحكمة الجنائية وفقا لقرار قمة الاتحاد الافريقى رقم 11 والقاضى بعدم تسليم اي رئيس دولة ليحاكم خارج بلا ده، من جانبه طالب نائب الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي المعارض عبد الله حسن أحمد بإشراك القوى السياسية فى حل الأزمة. واعتبر الأمين العام لحزب الأمة د. عبد النبي علي أحمد القرار بمثابة الانتهاك للسيادة الوطنية وامتدح عبد النبي الرئيس البشير معتبرا المبادرة التى أطلقها بمثابة مفتاح الحل فى دارفور. وقال تاج السر محمد صالح القيادي في الحزب الاتحادي الديمقراطي إن هناك مجموعة من القضايا تحتاج للإجماع حولها. واعتبرت الحركة الشعبية لتحرير السودان الاعلان بانه خلق وضعا بالغ الخطورة داخل السودان تهدد السلام والاستقرار، ودعا في بيان له حول اعلان مدعي لاهاي الى وضع خارطة طريق خلال اسبوع تفيد حكومة الوحدة الوطنية وبمشاركة القوى السياسية لحل مشكلة دارفور، وقالت الحركة بانها فوجئت بالخطوات المتسارعة في قضية دارفور بالمحكمة الجنائية والتي افضت الى الطلب بتوقيف البشير. وكان الرئيس عمر البشير قلل من شأن قرار أوكامبو في لقاء سابق مع القوى السياسية المعارضة، وقال إن القرار كيدي ورسالتنا للذين يريدون وقف مسيرتنا هي الاستمرار في طريق التنمية وعدم الالتفات لمثل هذه الدعوات منبها الى أن القرار قصد منه إعطاء رسالة سالبة للحركات المسلحة غير الموقعة بألا تحاور هذه الحكومة لأنها آيلة للسقوط وأن استمروا في حربها.
وطرح البشير مبادرة جديدة لحل أزمة دارفور أجمعت القوى السياسية التي شاركت في اللقاء على رفضها لقرارات الجنائية الدولية ودعا معظم المتحدثين الى تماسك الجبهة الداخلية والعمل على حل أزمة دارفور التي باتت مدخلا للتدخل الخارجي.

الهبباي

القرصان الأمريكي يستعين بأوكامبو ضد كرامة السودان

 إنه أمر مؤسف .. أن يتجول القرصان الأمريكي (بوش) في آخر الزمان كالحاكم المطلق.. شوكة في خاصرة العالم.. منفلتاً بلا رادع للضمير والأخلاق.. بمسدسيه الصدئين .. ومنطقه المفلس .. ووقاحته المستديمة.. مستعينا بالحاقد أوكامبو للنيل من سيادة السودان.. في هذا الوقت بالذات .. حيث بدأت تتعانق الثنيات على درب السلام الواحد المفضي إلى جنة الأمن والتنمية والاستقرار.
يتجول القرصان الأمريكي مستعينا بلويس أوكامبو، مصدقاً بذلك على رؤية الرئيس الليبي معمر القذافي التي أطلقها في أعقاب تداعيات إعدام الرئيس العراقي صدام حسين .. بأن أبواب المستقبل القريب ستميط اللثام عن رغبة ملحة للشهية الأمريكية في استدراج الرؤساء العرب إلى حبل المشنقة !!!
يتجول القرصان في عالم تفضحه الأقمار الصناعية ليوقع بالسودان في وقت تتضافر فيه الجهود لإنجاح اتفاقيات السلام الموقعة .. ومحاولات تحقيق الشراكة السياسية بين أحزاب الداخل .. وفي وقت يشهد فيه السودان تقاطرا لأموال مختلف دول العالم في إطار مواجهة تحديات الأمن الغذائي والوقود الحيوي ..
يتجول القرصان الأمريكي ليحيك الدوائر على السودان في وقت تسبح فيه إسرائيل فوق بركة من دماء الشهداء والفقراء والمستضعفين ..
وفي وقت تزحف فيه أرتال المتحركات العسكرية في العراق فوق أكوام من جثث الأطفال والنساء والشهداء ..
وفي وقت تتضاءل فيه مقديشو بسبب الاحتراب والتمزق الداخلي حتى كأنها تتحرك نحو دائرة الفناء.
وفي وقت يشهد فيه العالم أجمع فوضى غير متناهية.. أشبه ما تكون بالإعصار الذي يؤجج الطوفان.
إن الأزمةَ المفتعلة باسم أبناء دارفور .. والتي يفتعلها (أوكامبو) - الأداة الطيعة للقرصان الأمريكي - كفيلةٌ بتحريك مشاعرنا جميعا كسودانيين لرفض المساس بسيادة السودان وكرامة شعبه العريق الذي عندما نهضت حضاراته ونشأت ممالكه كانت أمريكا مجرد أحلام تجوس ليالي كولومبوس وغيره من الرحالة الذين اكتشفوا أمريكا .. فسواء أن اختلفنا مع البشير أو لم نفعل .. فإننا لا ينبغي أن نقبل بالذل الذي يسوقه علينا هؤلاء الحثالة .. والأوباش .. والأحواش ..
لماذا لم تطلب المحكمة الدولية في لاهاي مثول قادة الجيش الأمريكي في العراق على صدى عمليات التحرش والاعتداءات الجنسية التي تمت في سجن أبو غريب؟
لماذا لم تطلب المحكمة الدولية في لاهاي مثول الرئيس الأمريكي الخارج على الشرعية الدولية وقرارات الأمم المتحدة باعتدائه على العراق تحت ذرائع واهية ومزاعم كاذبة ..
لا للابتزاز .. ولا للمساومات المغلفة بالمؤامرات ونزعات الانتقام ..
مليون لا للمحاكم التي لا تدخلها شمس الحق ..
ومليون لا للصمت الخائب أمام فجور وفوضى الأمريكان.
مليون .. مليون .. مليون (لا) للعبث بكرامتنا كسودانيين..

مدثر حسن يس

ولن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم

 سوف لن نقول لك ايها البشير كما قال قوم موسى ({قَالُواْ يَا مُوسَى إِنَّا لَن نَّدْخُلَهَا أَبَداً مَّا دَامُواْ فِيهَا فَاذْهَبْ أَنتَ وَرَبُّكَ فَقَاتِلا إِنَّا هَاهُنَا قَاعِدُونَ }المائدة24

ولكن سنقول لك اذهب ايها البشير فنحن لسنا من خلفك ولكننا امامك ان لم نكن معك ،،،،

أى منطق هذا ؟؟

أي قانون هذا الذي يتحدثون عنه ؟؟؟

عن أى جرائم تتحدثون ؟؟؟

نعم نعلم ان في دارفور مشكلة ولكن ما اصل هذه المشكلة ؟؟ وما الذي اجج نارها ؟؟؟

انكم انتم

والمتتبع لسياسة امريكا يجد انها كلما املت على اى دولة شيئا ما ولم توف به طلعت عليها بشئ آخر

فلماذا الاستهداف لحكومة السودان ؟؟؟؟

ساورد لكم جزءً من الاجوبة
لاننا نردد الاية الكريمة {إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْداً عَلَيْهِ حَقّاً فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللّهِ فَاسْتَبْشِرُواْ بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }التوبة111
- نحن نردد الاية {وَلَن تَرْضَى عَنكَ الْيَهُودُ وَلاَ النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ }البقرة120
- نحن نردد الاية {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ }المائدة51
- ونحن نردد الاية {لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُواْ وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ قَالُوَاْ إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَاناً وَأَنَّهُمْ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ }المائدة82
- ونحن نردد الاية {وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ آمِنُواْ كَمَا آمَنَ النَّاسُ قَالُواْ أَنُؤْمِنُ كَمَا آمَنَ السُّفَهَاء أَلا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاء وَلَـكِن لاَّ يَعْلَمُونَ }البقرة13
- ونحن نردد الاية {وَقَاتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }البقرة244
- ونحن نردد الاية {فَلْيُقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللّهِ الَّذِينَ يَشْرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا بِالآخِرَةِ وَمَن يُقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَيُقْتَلْ أَو يَغْلِبْ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْراً عَظِيماً }النساء74
- ونحن نردد الاية {وَمَا لَكُمْ لاَ تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاء وَالْوِلْدَانِ الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَـذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ وَلِيّاً وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ نَصِيراً }النساء75
- ونحن نردد الاية {فَقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللّهِ لاَ تُكَلَّفُ إِلاَّ نَفْسَكَ وَحَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَسَى اللّهُ أَن يَكُفَّ بَأْسَ الَّذِينَ كَفَرُواْ وَاللّهُ أَشَدُّ بَأْساً وَأَشَدُّ تَنكِيلاً }النساء84
- ونحن نردد {وَإِن نَّكَثُواْ أَيْمَانَهُم مِّن بَعْدِ عَهْدِهِمْ وَطَعَنُواْ فِي دِينِكُمْ فَقَاتِلُواْ أَئِمَّةَ الْكُفْرِ إِنَّهُمْ لاَ أَيْمَانَ لَهُمْ لَعَلَّهُمْ يَنتَهُونَ }التوبة12
- ونحن نردد الاية {قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ }التوبة14
- ونحن نردد {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ قَاتِلُواْ الَّذِينَ يَلُونَكُم مِّنَ الْكُفَّارِ وَلْيَجِدُواْ فِيكُمْ غِلْظَةً وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ }التوبة123

من هو لويس موينو اوكامبو ؟؟؟؟؟

 من هو لويس مورينو اوكامبو؟
الخرطوم (smc) بي بي سي
المدعي العام لدى المحكمة الجنائية الدولية الارجنتيني لويس مورينو اوكامبو الذي طلب اعتقال الرئيس السوداني عمر حسن البشير بتهم التخطيط لابادة جماعية وارتكاب جرائم حرب في دارفور وارتكاب جرائم ضد الانسانية يشغل منصبه منذ عام 2003 بعد ان كان من المع المحامين في بلاده.
وانتخب اوكامبو في هذا المنصب عام 2003 من قبل الدول الـ70 التي وقعت معاهدة انشاء هذه المحكمة. ويبلغ اوكامبو 55 عاما وبدأ يشتهر عام 1985 حيث كان لا يزال محاميا شابا متخصصا بالدعاوى الجنائية. وكان اوكامبو نائب المدعي العام الارجنتيني في محاكمة اعضاء الحكومة العسكرية الارجنتينية بتهمة انتهاك حقوق الانسان. وبعد الحكم على المتهمين، تم اصدار عفو عنهم من قبل الرئيس الارجنتيني حينها كارلوس منعم.
ولطالما عرف اوكامبو بقدرته على تحدي الاغنياء واصحاب النفوذ، فكان المدعي العام الذي وجه الاتهامات للقادة العسكريين المسؤولين عن احتلال جزر الفولكلندز عام 1982، كما عرف بحملاته الشرسة على الفساد. وقد دافع اوكامبو على نجم كرة القدم الارجنتيني دييغو مارادونا ووزير الاقتصاد الارجنتيني السابق دومينغو كافالو، كما دافع عن كاهن متهم بالاعتداء جنسيا على قاصرين. وبالاضافة الى ذلك كله ينشط اوكامبو في مجال التعليم وقد فضى فترة كأستاذ زائر في جامعة هارفارد الشهيرة في الولايات المتحدة .

حسام دبوره
دردشة فى البزنس وزيادة الدخل

عرض على صديق قصة عجيبة ,أريدكم المشاركة فى هذه الونسة..


قال لى نحن يوميا نتحدث مع أصدقائنا عن أشياء نجدها فى حياتنا اليومية وتشد إنتباهنا وتجذب مشاعرنا

مثلا عن أحد المطاعم الفاخرة ....أو أحدث الموبايلات....أو الحلاق الفلانى....أو مركز تجارى جميل..

فبذلك نسدى نوعا من الدعاية المجانية لتلك الأشياء...

والفكرة مبنية على تلك الدعاية....

إستفادت إحدى الشركات الإلكترونية من تلك الميزة التلقائية ....وترغب أن يتحدث عنها الناس...ويرشحونها

للأصدقاء ولكن وفق برنامج معين....وتلتزم الشركة بدفع نسبة لكل شخص كان سببا فى زيادة زبائنها...

بل كل زبون يصبح شريكا فى تلك الشركة وينال ربحا عن كل سلعة تشترى منها بسببه أو بسبب أحد أصدقائه

وقال صديقى أنه أقنع إثنين فقط بهذه الشركة....

فإذا بالإثنين يقنعون أربعة وإذا بالأربعة يقنعون ثمانية....وإذا بصدقينا يجد أسبوعيا أربع ألف دولار كل أسبوع

وقيل أن الإنضمام للشركة يؤمن لك الآتى.....

دخل إضافى

حرية مالية

تطوير الذات

مساعدة الآخرين

إمتلاك عمل خاص

حرية الزمن

علاقات جديدة

التقاعد المبكر

إرث طيب بعد طول عمر

هل تعلمون شيئا عن ذلك أفيدونا قبال ما نقع ساااااكت

www.thevision-v.net ويمكن مراجعة الموقع

محمد الحاج حماد

More Posts Next page »